رئيس التحرير: عادل صبري 12:52 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

مشاهير يحيون الذكرى الـ 13 لوفاة ياسر عرفات: "اشتقنا لك يا أبو عمار"

مشاهير يحيون الذكرى الـ 13 لوفاة ياسر عرفات: اشتقنا لك يا أبو عمار

سوشيال ميديا

ياسر عرفات

مشاهير يحيون الذكرى الـ 13 لوفاة ياسر عرفات: "اشتقنا لك يا أبو عمار"

محمد الوكيل 11 نوفمبر 2017 18:03

أحيا عدد من مشاهير فلسطين والوطن العربي، الذكرى الـ 13 لوفاة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، والتي تصادف يوم 11 نوفمبر من كل عام.

 

الإعلامية الفلسطينية هديل عليان، قالت: "يرحم روحك يا ختيار، كم اشتقنا لك، ذكرى استشهاد أبو عمار، قائدنا ياسر عرفات".

وبدوره قال السياسي الكردي، محمد رشيد: "11 نوفمبر، ذكرى رحيل الزعيم ياسر عرفات مقتولاً بالسم النووي أكثر أيامي حزنًا، بعده أصبحت القيادة عرشًا لديكتاتور بغيض وصارت القضية ملفًا تجاريًا".

فيما قال الإعلامي الفلسطيني، محمد حمدان: "شهيدًا شهيدًا شهيدًا، شاء من شاء وأبى من أبى، واللي مش عاجبه يشرب من بحر، غزة، ياسر عرفات".

الإعلامي التونسي محمد كريشان، قال أيضًا: "ياسر عرفات في ذكرى رحيله 13، كم نشتاق إليك يا "ختيار".

واختتم المطرب التونسي، محمد عساف: "لا زلنا نقول وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر، رحمك الله، ياسر عرفات، والطريق دائمًا فلسطين".

وتحل اليوم السبت، 11 نوفمبر، ذكري وفاة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، حيث يعد أحد رموز حركة النضال الفلسطيني من أجل الاستقلال.

 

وتدهورت الحالة الصحية للرئيس الفلسطيني عرفات تدهوراً سريعاً في نهاية أكتوبر 2004، قامت على إثره طائرة مروحية بنقله إلى الأردن ومن ثمة أقلته طائرة أخرى إلى مستشفى بيرسي في فرنسا في 29 أكتوبر 2004.

 

وأعلن تليفزيون الاحتلال الإسرائيلي يوم 4 نوفمبر 2004 نبأ موت "عرفات" سريريًا وأن أجهزة عرفات الحيوية تعمل عن طريق الأجهزة الإلكترونية لا عن طريق الدماغ.

 

وبعد مرور عدة أيام من النفي والتأكيد على الخبر من مختلف وسائل الإعلام، تم الإعلان الرسمي عن وفاته من قبل السلطة الفلسطينية في 11 نوفمبر 2004، وقد دفن في مبنى المقاطعة في مدينة رام الله بعد أن تم تشيع جثمانه في مدينة القاهرة، وذلك بعد الرفض الشديد من قبل الحكومة الإسرائيلية لدفن عرفات في مدينة القدس كما كانت رغبه عرفات قبل وفاته.

 

وتضاربت الأقوال كثيرًا في وفاة ياسر عرفات، إذ يعتقد بعض الفلسطينيين والعرب بأن وفاته كانت نتيجة لعملية اغتيال بالتسميم، أو بإدخال مادة مجهولة إلى جسمه، فيقول طبيبه الخاص الدكتور أشرف الكردي إن وفاة عرفات نتجت عن تسميمه، وطالب بتشريح الجثة، مؤكدًا أن تحليل عينات الدم لا يكفي وحده للكشف عن الإصابة بالتسمم، مشيرًا إلى أن الأمر في حاجة إلى تشريح للجثة وتحليل عينات الأنسجة، للتأكد من السبب الحقيقي على وجه اليقين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان