رئيس التحرير: عادل صبري 03:40 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

سياسيون وحقوقيون يتساءلون عن أسباب إقالة محمود حجازي من رئاسة أركان الجيش

سياسيون وحقوقيون يتساءلون عن أسباب إقالة محمود حجازي من رئاسة أركان الجيش

سوشيال ميديا

محمود حجازي

سياسيون وحقوقيون يتساءلون عن أسباب إقالة محمود حجازي من رئاسة أركان الجيش

محمد الوكيل 29 أكتوبر 2017 13:21

تساءل عدد من السياسيين والحقوقيين، عن أسباب إقالة الرئيس عبدالفتاح السيسي، للفريق محمود حجازي من منصبه كرئيس لأركان حرب القوات المسلحة، وتعيينه مستشارًا للرئيس للتخطيط الاستراتيجى وإدارة الأزمات.

 

الناشط السياسي حازم عبد العظيم، قال: "إقالة رئيس أركان الجيش تزامنًا مع تغييرات كثيرة في الداخلية بسبب الواحات وليس في توقيتات مختلفة، هل له دلالة؟".

وتابع: "حد يقدر يعد فيه كام مستشار للسيسي حاليًا في الثلاجة؟ طاب حد فاكر فين د. فائزة أبو النجا ومحمد إبراهيم وأحمد جمال الدين؟ حد سامع لهم حس؟".

وبدوره قال الكاتب الصحفي وائل قنديل: "كان حجازي في أميركا، بينما السيسي في فرنسا، ما الذي سمعه رئيس الأركان الإسرائيلي من حجازي، فلما عاد الأخير وجد قرار الإقالة في انتظاره؟".

وتساءل المحامي والحقوقي طارق العوضي: "محمود حجازي رئيس أركان الجيش أصبح مساعدا للرئيس، هو في إيه؟".

وجاء في تغريدة عبر حساب حركة شباب 6 أبريل: "المشير السيسي حاكم مصر العسكري يقيل الفريق محمود حجازي رئيس اركان القوات المسلحة، حافظوا على الجيش المصري".

فيما قالت الناشطة السياسية إسراء عبد الفتاح: "بعد إقالة محمود حجازي رئيس الأركان، إقالة محمود شعراوي رئيس جهاز الأمن الوطني وهشام عراقي مدير أمن الجيزة ومسؤول العمليات الخاصة، الواحات".

واختتم الإعلامي أسامة جاويش: "إطاحة السيسي بصهره محمود حجازي من رئاسة الأركان يطرح تساؤلات كثيرة أولها مصير صدقي صبحي وما الذي يحدث داخل الجيش المصري؟".

وأصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس السبت، قرارًا جمهوريًا بتعيين اللواء محمد فريد حجازي، رئيسًا لأركان حرب القوات المسلحة، وترقيته إلى رتبة الفريق، بعد أن كان يشغل منصب مساعد وزير الدفاع، خلفًا للفريق محمود حجازي.

 

كما قرر الرئيس تعيين الفريق محمود حجازي، مستشارًا له للتخطيط الاستراتيجى وإدارة الأزمات، وهو منصب مستحدث.

 

واللواء أركان حرب محمد فريد حجازي، تولى قيادة الجيش الثاني الميداني سابقًا، وشغل منصب أمين عام وزارة الدفاع وأمين سر المجلس الأعلى للقوات المسلحة في يوليو ٢٠١٢.

 

أما التأهيل العسكري للواء أركان حرب محمد فريد، فقد حصل على بكالوريوس العلوم العسكرية من الكلية الحربية وماجستير العلوم العسكرية، وتدرج في المناصب العسكرية لشغل منصب رئيس أركان الجيش الثاني الميداني وقائد الجيش الثاني الميداني في 2010.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان