رئيس التحرير: عادل صبري 08:36 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

"هيومن رايتس ووتش" تهاجم الداعية السعودي محمد العريفي.. تعرف على السبب

هيومن رايتس ووتش تهاجم الداعية السعودي محمد العريفي.. تعرف على السبب

سوشيال ميديا

محمد العريفي

"هيومن رايتس ووتش" تهاجم الداعية السعودي محمد العريفي.. تعرف على السبب

محمد الوكيل 27 سبتمبر 2017 10:33

انتقدت منظمة هيومن رايتس ووتش، الداعية السعودي محمد العريفي، بسبب تغريدة قديمة له تحدث فيها عن "السُنة والشيعة"، موضحة أنه يحطم روابط المجتمع السعودي، حسب وصفها.

 

وكان العريفي قال في تغريدة قديمة له عبر حسابه على موقع التدوين المصغر "تويتر"، تعود لعام 2012: "حدثني طبيب، مات الولد دماغيًا فقلت للأب "الرافضي"، لدينا طفل يحتاج زراعة كبد، هل تأذن بأخذ كبد ولدك، فقال المحتاج سني أم شيعي؟، قلت سني، فقال لا".

وجاء رد المنظمة تعليقًا على تغريدة العريفي: "تغريدة مسيئة كهذه من شيخ ذو متابعة كبيرة تساهم بشكل كبير في تحطيم روابط المجتمع وتحريض الجار على جاره السعودية".

يذكر أن منظمة "هيومن رايتس ووتش"، قالت  في تقرير صدر أمس الثلاثاء، إن بعض رجال الدين والمؤسسات السعودية يحرضون على الكراهية والتمييز ضد الأقليات الدينية، بما في ذلك الأقلية الشيعية.

 

وقالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: "روجت السعودية بقوة للرواية الإصلاحية في السنوات الأخيرة، ومع ذلك فهي تسمح لرجال الدين والكتب المدرسية الحكومية بتشويه سمعة الأقليات الدينية مثل الشيعة. يطيل خطاب الكراهية هذا من أمد التمييز المنهجي ضد الأقلية الشيعية، وتستخدمه - في أسوأ الحالات - جماعات عنيفة تهاجمهم".

 

وحسب التقرير: "وجدت هيومن رايتس ووتش أن التحريض، إضافة للتحيز المعادي للشيعة في نظام العدالة الجنائية والمناهج الدينية لوزارة التربية والتعليم، يلعب دورًا أساسيًا في فرض التمييز ضد المواطنين الشيعة السعوديين، ووثقت هيومن رايتس ووتش مؤخرًا إشارات مهينة للانتماءات الدينية الأخرى، بما في ذلك اليهودية والمسيحية والصوفية في منهاج التعليم الديني في المملكة".

 

وذكرت "ويتسن" أيضًا: "رغم سجل السعودية الضعيف في مجال الحريات الدينية، حمت الولايات المتحدة السعودية من العقوبات المحتملة بموجب القانون الأمريكي، على الحكومة الأمريكية أن تطبق قوانينها لمحاسبة حليفتها السعودية".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان