رئيس التحرير: عادل صبري 07:14 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حبس "طلاب التابلت" يؤجج غضب رواد مواقع التواصل

حبس طلاب التابلت يؤجج غضب رواد مواقع التواصل

سوشيال ميديا

أرشيفية

حبس "طلاب التابلت" يؤجج غضب رواد مواقع التواصل

مصطفى محمود 20 سبتمبر 2017 18:43

أعرب عدد من رواد ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم من حبس 25 طالبًا بإحدى المدارس الثانوية بمحافظة دمياط بتهمة تبديد أجهزة "تابلت" تسلموها من وزارة التربية والتعليم.

 

الكاتب الصحفي تامر أبو عرب، علق على الواقعة قائلاً: "فيه ٢٥ طالب في دمياط اتحكم عليهم بالحبس شهرين علشان بوظوا أو ضيعوا التابلت اللي الوزارة سلمته لهم السنة اللي فاتت".

 

وتابع: "ايوة انتوا قريتوا صح، مدير مدرسة فارسكور الثانوية كأي موظف مثالي سخيف عاوز يقفل دفاتره راح المحكمة وأقام جنحة تبديد ضد الـ ٢٥ طالب علشان بعضهم ضيع التابلت وبعضهم بوّظه، والمحكمة كمان كتر خيرها تعاملت بجدية شديدة وشافت إن الطلاب مذنبين وحكمت بحبسهم شهرين مع الشغل وغرامة ٢٠٠ جنيه".

 

وواصل: "انتوا متخيلين المسخرة يا جماعة؟، بنخلي العيال سوابق علشان تاب تمنه ٦٠٠ جنيه وكان أصلاً مكتوب عليه "هدية من وزير التعليم لأبنائه"، وفي بلد ٩٠٪‏ من المتهمين بالفساد وسرقة مليارات من المال العام خدوا براءة وقاعدين في بيتهم، أنا لما شفت الخبر في الأول افتكرت إن حد بيألش، بس الألشة الحقيقية بقى إنه طلع بجد".

فيما ندد رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالمواقعة، مستنكرين حبس الطلاب وضياع مستقبلهم بسبب جهاز "تابلت" ثمنه 650 جنيهًا، حسب قولهم.

وقضت محكمة فارسكور بحبس 25 طالبًا بمدرسة فارسكور الثانوية شهرين لكل منهم مع الشغل وغرامة 200 جنيه بناء على جنحة التبديد التي أقامها محمد الروضي مدير المدرسة ضد الطلاب في سابقة تعد الأولى من نوعها في تاريخ المحافظة.

 

وأعرب أهالي الطلاب عن استيائهم من تصرف مدير المدرسة تجاه الطلاب وأنه لم يراع الزمالة، حيث إن أحد أولياء أمور الطلاب يعمل بالتربية والتعليم.

 

وأكد أولياء الأمور احترامهم لأحكام القضاء، موضحين أن الجهاز الذي اتهم مدير المدرسة الطلاب بتبديده عبارة عن تابلت ثمنه 625 جنيها وعليه منشور بأنه مهدى من الوزير لأبنائه.

 

وتساءل أولياء الأمور أن الجهاز معرض للتلف أو السرقة فكيف يقاضي مدير المدرسة الطلاب، وبهذا الحكم يقضي على مستقبلهم لأنهم بذلك أصبحوا متهمين ومطلوبين لمباحث تنفيذ الأحكام ومعرضين للسجن.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان