رئيس التحرير: عادل صبري 10:14 صباحاً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

ساخرون يروون أطرف المواقف الكوميدية أثناء ذبح الأضحية

ساخرون يروون أطرف المواقف الكوميدية أثناء ذبح الأضحية

سوشيال ميديا

ذبح الأضحية

ساخرون يروون أطرف المواقف الكوميدية أثناء ذبح الأضحية

مصطفى محمود 02 سبتمبر 2017 13:19

طرحت صفحة "الكومنت الجاحد"، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تساؤلاً حول أطرف المواقف الكوميدية التي حدثت أثناء ذبح الأضحية.

 

وانهالت عشرات التعليقات من متابعي الصفحة، حيث روى النشطاء العديد من المواقف الساخرة والكوميدية أثناء الأضحية.

 

"أمنية السعيد"، قالت: "كنت فى سنة ستة ابتدائي، ولابسة أنا وبنت عمتي ترنجات حمراء، وكان العجل هيدبح وشافنا وطلع يجري ورانا علشان لابسين أحمر، وأنا كل اللي طالع عليا وأنا بجرى الله، وأنا مالي يا لمبي".

وبدوره روى "أبانوب ألونسو": "ماشي أنا وواحد صاحبي، كان في واحد ماسك الخروف والجزار راح يجيب السكينة أو يسنها، الخروف لف لفتين في الهوا وفك وجري ورا الجزار شقلبه، وبعدها لقيته جاي علينا وقفنا من الخضة مش عارفين نعمل إيه والشارع مقفول ناس بتتفرج، جه لحد عندنا راح واقف ولافف تاني ناحية الشارع، صاحبي بقى كان بنطلونه مبلول ساعتها".

أما "شروق محمد"، فقالت: "في عيد الأضحى اللي فات جبنا عجل بس كان هايج وجاين يضربوه عشان يقع راح جري منيهم وكلو جري وراه، واللي كان حافي واللي كان بكلسون، والجزار لم عدته ومشي واشتغل يقول احنا متفقناش على كدا، والشارع كله يجري وراه بس جبناه الحمد الله ودبحناه، المشكلة في بعد كدا بقا أي حد يشوفنا يقول أهم أصحاب العجل الهايج".

"آية إبراهيم"، قالت أيضًا: "وأنا صغيرة كان في جزار كبير في شارعنا بيجيب العجل اللي عليه الدور في الدبح، ويفضل يلف بيه في الشوارع والعيال تغني وتجري وراه، وأنا كنت منهم فمره بقى بنلف بالعجل راح فك من إيد الجزار، وفضل يجري ورا العيال والعيال تصوت والستات تلطم والناس يحدفوا عليه كراسي وتربيزات من القهاوي، مفيش فايدة، ما اتمسكش غير عند طريق العربيات".

وسردت "نور الخولي": "أنا العجل ساب الناس كلها وفضل يجري ورايا ييجي 2 كيلو، وأنا واقسم بالله ماكنت أعرفه ولا يعرفني، تقريبًا افتكرني مرات الراجل اللي بيدبح".

"إسراء نجم"، روت: "كنت في تانيه ابتدائي، وجينا ندبح قعدت أعيط عشان ميدبحوش الخروف عشان كنت بحبه أوي، واقولهم إزاي هتدبحوه أنا بحبه أوي، وفي الآخر لما زهقوا قالولي سورة الكوثر وفهموني معناها وأنا سكت ودبحوه والحمد لله، وكانت ليلة كبيرة أوي ساعتك".

"فاطمة عمرو"، قالت: "كنت ماشية في أمان الله، روحت لقيت خرفان بتجري من جنبي، وواحد عمال يشد فيهم، طبعًا مش عايز أقول بقى منظري عامل إزاي ولا إنِ ضحكت الشارع كله عليا من كتر ما أنا خايفة، كانت حاجة مقززة بجد".

وذكرت "فاطمة عصام": "هما بيدبحوا الحبل اتفك وكله جري، وأنا واقفة مش عارفة اعمل إيه، مش متوقعة أصلاً إنه هيجيلي، والجزار جري وخالي اللي هو مشتري العجل ببص لقيته بيجري، وأنا لسة هجرى لقيته بيقولي متخافيش وهو أصلاً طالع يجري".

وواصل حجاج بيت الله الحرام رمي الجمرات في أول أيام التشريق، حيث تجمع الحجاج على جسر الجمرات وتوجهوا إلى مناطق الرمي، وقاموا برمي 21 حصاة "الصغرى والوسطى والكبرى"، وذلك تأسيًا واقتداء بسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

 

وأكدت السلطات السعودية نجاح خطط يوم عرفة والنفرة إلى مزدلفة، وصولاً إلى تصعيد جموع الحجاج إلى مشعر منى، والبدء في رمي جمرة العقبة وأداء طواف الإفاضة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان