رئيس التحرير: عادل صبري 08:53 صباحاً | الخميس 24 أغسطس 2017 م | 01 ذو الحجة 1438 هـ | الـقـاهـره 38° صافية صافية

مقترح برلماني بإسناد إدارة السكة الحديد للجيش يثير جدلًا على "فيس بوك"

مقترح برلماني بإسناد إدارة السكة الحديد للجيش يثير جدلًا على فيس بوك

سوشيال ميديا

مجلس النواب - أرشيفية

مقترح برلماني بإسناد إدارة السكة الحديد للجيش يثير جدلًا على "فيس بوك"

مصطفى محمود 12 أغسطس 2017 17:21

سادت حالة من الجدل على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، بعد طلب النائب أسامة شرشر، عضو مجلس النواب، إسناد إدارة هيئة السكة الحديد للقوات المسلحة، بعد كارثة تصادم قطاري الإسكندرية.

 

"شرشر" تقدم بطلب إحاطة للمهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، مطالبًا بإقالة الدكتور هشام عرفات وزير النقل، بسبب الإهمال والتقصير واللامبالاة التي ضربت قطاعات النقل المختلفة خاصة السكك الحديدية.

 

وشدد، في بيان له، على ضرورة محاسبة وزير النقل والمسؤولين عن حادث تصادم قطاري الإسكندرية.

 

ودعا النائب في طلبه إسناد إدارة مرفق السكة الحديد، للقوات المسلحة، معللًا ذلك بأن عدد ضحايا حوادث القطارات والطرق والسكك الحديد زاد عن عدد القتلى في الحروب.

 

عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي ندد بتصريحات أسامة شرشر، موضحين أن مهمة القوات المسلحة حماية الحدود، وليس إدارة كافة مؤسسات الدولة، بحسب رأيهم.

 

فيما شن آخرون هجوم حاد على مجلس النواب، مشيرين إلى أنه لم يحاسب أي مسؤول على فساده.

وتلقى اللواء مصطفي النمر مدير أمن الإسكندرية، أمس الجمعة، إخطارًا من قسم شرطة سيدي جابر بوقوع تصادم بين قطارين بمنطقة «عزبة الشيخ الصغرى» على مشارف محافظة الإسكندرية.

 

رد فعل مجلس الوزراء

من جانبه كلف المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، كلا من وزارة البترول وشركة المقاولون العرب بتوفير أوناش للتعامل مع تداعيات الحادث وسرعة رفع العربات من على القضبان.

 

وأشار رئيس الوزراء إلى استمرار عمل غرفة العمليات المركزية التابعة لمركز المعلومات، للتعامل السريع مع تداعيات حادث قطاري خورشيد.

 

وقال المهندس هشام عرفات وزير النقل، إن الأسباب الحقيقية وراء حادث قطار الإسكندرية هو منظومة الإشارات التى لم يتم الانتهاء منها حتى الآن، والتى قد تتفادى أي خطأ بشرى أو آلى.

 

بيان وزراة الصحة

قال الدكتور خالد مجاهد ،المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، أنه تم نقل حالات الوفاة  والمصابين بمشاركة 75 سيارة إسعاف، ولفت الى أنه تم نقل 22 حالة وفاة إلى مشرحة كوم الدكة، و9 إلى مشرحة صدر المعمورة، و5 الى مشرحة رأس التين.

 

وأوضح متحدث الصحة، أن المصابين نقلوا إلى مستشفيات رأس التين، والجمهورية التابعين للوزارة ، ومصطفى كامل العسكرى، والشرطة بالاسكندرية، والميري.

 

وأكد " مجاهد "، على أنه تم رفع درجة الاستعداد الى الدرجة القصوى بجميع مستشفيات الإسكندرية، لافتا الى توافر أكياس الدم والأدوية والمستلزمات الطبية بالمستشفيات، وجميع المصابين  يتلقون العلاج والرعاية الطبية اللازمة.

 

تعويضات التضامن

من جهتها أكدت وزارة التضامن الاجتماعي، على لسان الوزيرة الدكتور غادة والي، أن الوزارة جاهزة لتوفير كل وسائل الدعم والمساندة بمجرد حصر أعداد الضحايا والمصابين في الحادث، وصرف التعويضات التي تمثلت في 50 ألف جنيه لأهالي المتوفي، بعد إعلان وزارة الصحة وهيئة السكة الحديد الحصيلة النهائية للمتوفين والمصابين.

 

وأكدت غادة والي، وزيرة التضامن إن الوزارة جاهزة لتوفير كل وسائل الدعم والمساندة بمجرد حصر أعداد الضحايا والمصابين في الحادث، وصرف التعويضات بعد إعلان وزارة الصحة وهيئة السكة الحديد الحصيلة النهائية للمتوفين والمصابين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان