رئيس التحرير: عادل صبري 08:55 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

"تويتر" يكتسي بالأسود حزنًا على ضحايا قطاري الإسكندرية.. ونشطاء: متى يتوقف نزيف القضبان؟

تويتر يكتسي بالأسود حزنًا على ضحايا قطاري الإسكندرية.. ونشطاء: متى يتوقف نزيف القضبان؟

سوشيال ميديا

حادث قطار الإسكندرية

"تويتر" يكتسي بالأسود حزنًا على ضحايا قطاري الإسكندرية.. ونشطاء: متى يتوقف نزيف القضبان؟

مصطفى محمود 11 أغسطس 2017 18:22

خيم الحزن على مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك وتويتر"، بعد تصادم قطاري ركاب بعد محطة قطار قرية أبيس، بمحافظة الإسكندرية.

 

الباحث السياسي عمار علي حسن، علق على الحادث، قائلاً: "المسئولية الجنائية المرتبطة بالإهمال وسوء الإدارة في حادث قطاري الإسكندرية لا تلغي المسئولية السياسية".

ونعى الكاتب الصحفي جمال سلطان، ضحايا الحادث، قائلاً: "رحم الله ضحايا حادث قطار الإسكندرية، وربط على قلوب أهليهم وألهمهم الصبر والسلوان".

وندد الناشط السياسي شادي الغزالي حرب، بما وصفه بالإهمال والتقصير، حيث قال: "ما بين ضحايا الإهمال والإرهاب، يفقد المصريون أرواحهم في ظل فشل تام من الدولة في حمايتهم، رحم الله شهداء حادث قطار الاسكندرية".

وبدورها علقت الناشطة السياسية إسراء عبد الفتاح: "طيب ممكن نشوف حل في قطارات الغلابة والسكة الحديد قبل ما نعمل ديزني لاند، حادث قطار الاسكندرية".

وأيضًا نعت حركة شباب 6 إبريل، ضحايا الحادث: "حركة شباب 6 ابريل تتمني الرحمة والمغفرة ﻷهالينا المصريين الذين راحوا ضحيه قطاري الإسكندرية وتتمنى لأهلم الصبر والسلوان".

فيما تصدر هاشتاج "الإسكندرية" تريندات موقع "تويتر" للأكثر تداولاً في مصر.

ونعى عدد من النشطاء ضحايا الحادث الأليم، داعين لهم بالرحمة والمغفرة، ومتمنين أن يرزق أهلهم الصبر والسلوان.

 

فيما ندد آخرون باستمرار نزيف "القضبان"، متحدثين عن مسؤولية "منظومة الفشل والفساد في الدولة"، موضحين أن كافة قطارات ومزلقانات السكة الحديد بحاجة إلى تغيير شامل.

وتلقى اللواء مصطفي النمر مدير أمن الإسكندرية، اليوم الجمعة، إخطارًا من قسم شرطة سيدي جابر بوقوع تصادم بين قطارين بمنطقة «عزبة الشيخ الصغرى» على مشارف محافظة الإسكندرية.

 

وأعلنت وزارة الصحة، مصرع 36 شخصًا، وإصابة 123 آخرين على الأقل، في الحادث.

 

من جانبها، دفعت مديرية الصحة بـ30 سيارة إسعاف إلى موقع الحادث، وأعلن الدكتور مجدي حجازي وكيل وزارة الصحة، حالة الطوارئ في جميع مستشفيات المحافظة، واستدعاء الأطباء، وإلغاء جميع الأجازات، مؤكدًا أن «عدد الضحايا قابل للزيادة».

 

وقال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، إن مستشفيات الإسكندرية استقبلت حوالي 123 مصابًا. وأضاف أنه تم نقل المصابين إلى مستشفيات الجمهورية، ورأس التين، ومصطفى كامل، والأميري الجامعي، بينما تم نقل جثث المتوفين إلى ثلاجة مشرحة كوم الدكة (22 جثة)، ومستشفى صدر المعمورة (9 جثث)، ورأس التين (5 جثث)، وثلاجات مستشفيات أبوقير، والعامرية، والجمهورية.
 

في السياق ذاته، أمر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، بفتح تحقيقات فورية وعاجلة في الحادث، وكلف فريقا موسعا من محققي النيابة العامة بالاسكندرية بالتحرك وإجراء المعاينات اللازمة لمسرح الحادث، وإجراء حصر لأعداد المصابين والاستماع إلى أقوال من تسمح حالتهم، وكذا الاستماع إلى أقوال شهود الحادث، للوقوف على كيفية وقوعه، مع التصريح بدفن جثامين المتوفين في الحادث عقب تحديد أسباب الوفاة لكل منهم.

 

كما وجه النائب العام أعضاء النيابة العامة بتشكيل اللجان الفنية اللازمة وندب جهات الفحص المختصة لتحديد الأسباب الفنية وراء حادث التصادم، واستجواب أية أطراف ذات صلة بالحادث تمهيدا لتحديد المسئوليات الجنائية. 
 

من جانبه، وجه المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، وزارة البترول وشركة المقاولون العرب بدفع أوناش إلى موقع حادث تصادم القطارين بمحطة خورشيد بالإسكندرية.

 

وقال محمد عز، المتحدث باسم وزارة النقل، إن غرفة الأزمات بوزارة النقل تتابع مع وزارة الداخلية والصحة حصر أعداد المصابين والضحايا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان