رئيس التحرير: عادل صبري 11:25 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

سعوديون يحذرون من "لعبة مريم": أهدافها خبيثة ومريبة

سعوديون يحذرون من لعبة مريم: أهدافها خبيثة ومريبة

سوشيال ميديا

ألعاب الهواتف المحمولة - أرشيفية

سعوديون يحذرون من "لعبة مريم": أهدافها خبيثة ومريبة

مصطفى محمود 07 أغسطس 2017 15:15

أثارت لعبة إلكترونية تسمى "لعبة مريم" جدلاً واهتمامًا كبيرين، بعد انتشارها بين صفوف الشباب والفتيات في المملكة العربية السعودية.

 

تعتمد اللعبة على شخصية فتاة، تقوم بإعطائها معلوماتك الشخصية، فتخاطبك وتطلب مساعدتك في الطريق، وتطرح أسئلة غريبة ومثيرة، خاصة وأنها تدفع اللاعبين إلى الإجابة عن أسئلة تتعلق بقضايا سياسية.

 

وذكر صاحب حساب "مطور لعبه مريم"، ويدعى سلمان الحربي: "أنا ومجموعة شباب سعودين طورنا لعبة مريم، واللعبة متوفرة بالآبل ستور فقط، أما الأندرويد بعد ٣ أيام وشكرًا، لعبة مريم".

وتابع: "بما أن اللعبة انتشرت بشكل كبير هل تعلم أنه مدة تطوير اللعبة استغرقت ١٩ ساعة فقط".

وواصل: "راح نعدل الفئة العمرية إلى حسابه تحت ١٨ يعدله لأنه يمكن تنمسح اللعبة من عنده".

في مواجهة ذلك، دشن سعوديون على موقع التدوين المصغر "تويتر" هاشتاج بعنوان "لعبة مريم"، وتصدر قائمة "تويتر" للتريندات الأكثر تداولاً في المملكة.

حذر سعوديون من اللعبة، موضحين أن أهدافها "خبيثة ومريبة"، وتستهدف الوصول للبيانات الشخصية لمن يلعبها، كما استنكر آخرون طرح اللعبة لأسئلة تتعلق بقضايا سياسية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان