رئيس التحرير: عادل صبري 05:20 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

"رحمة"| عجز الأطباء عن تشخيص حالتها.. وأسرتها تطالب بعلاجها خارج مصر

"رحمة"| عجز الأطباء عن تشخيص حالتها.. وأسرتها تطالب بعلاجها خارج مصر

مصطفى محمود 07 أغسطس 2017 11:15

نشرت صفحة "The Power Of Social Media"، على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قصة لفتاة تدعى "رحمة" تعرضت في شهر يناير الماضي إلى حالة صداع مفاجئ نتج عنه مضاعفات كبيرة، انتهت بفقدانها القدرة على الحركة، وفشل الأطباء في تحديد نوع مرضها.

 

قالت الصفحة في منشورها: "طبعًا كلنا عارفين وتابعنا قصة رحمة اللي اتشيرت في كل مكان بس للأسف لسه قافلين مع مامتها وقالت محصلش أي حاجة، فغالبًا دي آخر طلعه لينا ع السوشيال ميديا جايز حد يسمع ويسفرها".

 

وتابعت: "رحمة بنت عندها 25 سنة وبنت رياضية وطول الوقت صحتها كويسة ومبتشتكيش من مشاكل صحية، لكن في يوم 20 يناير 2017 رحمة صحيت فجأة من النوم عندها صداع شديد وجزء كبير من جسمها مشلول لحد ما فقدت الحركة تمامًا وقت وصولها المستشفى، وهنا بدأت رحلة اكتشاف مرضها اللي لسه الدكاترة مش عارفين يقرروا هو إيه وإيه أسبابه".

 

وأضافت: "مامتها وأهلها لفوا بيها على كل دكاترة المخ والأعصاب المشهورين سواء في القاهرة أو الإسكندرية ومحدش توصل لسبب مرضها، بعضهم قال التهاب في الحبل الشوكي، وبعضهم قال جلطة وتشخيصات كتير ومحدش فينا عارف إيه التشخيص الصحيح لحالتها".

 

وواصلت: "رحمة قعدت في العناية المركزة حوالي سبع شهور في مستشفيات مختلفة والدكاترة كتبولها على 15 جلسة بلازما وأخدت 7 حقن كورتيزون بس للأسف بدون أى نتيجة أو حتى تحسن، بعد رحلة علاج طويلة الدكاترة أجمعوا إن علاجها مش في مصر وإن الأمل الوحيد لعلاجها هو عملية زراعة خلايا جذعية في تايلاند أو ألمانيا أو انجلترا وللأسف علاجها بالخلايا الجذعية مكلف جدًا وأهلها صرفوا كل فلوسهم على علاجها خلال السبع شهور اللي فاتوا".

 

واختتمت: "كل اللي بنطلبه إن حد يوصل حالة رحمة للإعلام أو رجال أعمال أو مستشفيات في الخارج تقدر تتبنى حالتها وترجعها تمشي تانى وتلعب رياضة زي زمان، ودي أرقام التواصل مع والدتها، 01022023357، 01201228770".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان