رئيس التحرير: عادل صبري 11:36 مساءً | الخميس 19 يوليو 2018 م | 06 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

غليان مصري ومطالب بمعاقبة الفيصلي الأردني بعد الاعتداء على إبراهيم نور الدين

غليان مصري ومطالب بمعاقبة الفيصلي الأردني بعد الاعتداء على إبراهيم نور الدين

سوشيال ميديا

جانب من الاعتداء على إبراهيم نور الدين

وتكسير مدرجات ستاد الإسكندرية

غليان مصري ومطالب بمعاقبة الفيصلي الأردني بعد الاعتداء على إبراهيم نور الدين

مصطفى محمود 07 أغسطس 2017 10:51

سادت حالة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي بعد اعتداء لاعبي وإداري وجمهور فريق الفيصلي الأردني على الحكم المصري إبراهيم نور الدين، في نهائي البطولة العربية، أمس الأحد.

 

الحكم المصري إبراهيم نور الدين، الذي أدار نهائي البطولة العربية بين فريقي الترجي التونسي والفيصلي الأردني، تعرض لضرب مبرح من الجانب الأردني بعد الاعتراض على الهدف الثالث لفريق الترجي.

 

وحصل نادي الترجي التونسي على كأس البطولة العربية للأندية، بعدما حقق فوز مثير على نادي الفيصلي الأردني، في مباراتهما التي أقيمت في نهائي البطولة باستاد الإسكندرية.

 

وكان سعد بقير قد تقدم لصالح الترجي بهدفين في الدقيقتين 47 و54 من زمن المباراة، وأحرز أكرم الزوي هدفًا للفيصلي الأردني في الدقيقة 72، ثم أدرك خليل عطية التعادل القاتل قبل نهاية المباراة بدقيقتين، وفي الوقت الإضافي نجح "الترجي" في إحراز الهدف الثالث ليحسم اللقب العربي لصالحه.

 

أول تصريح لإبراهيم نور الدين

إبراهيم نور الدين قال إنه راض عن أدائه في مباراة نهائي البطولة العربية للأندية التي جمعت فريقي الترجي التونسي والفيصلي الأردني.

 

وأضاف نور الدين، أن قراره باحتساب الهدف للترجي في مرمى الفيصلي جاء بناءً على إشارة المساعد الدولي أيمن دجيش بصحة الهدف، لأن الأخير هو المسئول عن ضبط حالة التسلل، مشيرًا إلى أنه وافق على استئناف اللعبة التي نتج عنها الهدف رغم سقوط لاعب الفيصلي على الأرض، بعدما تأكد بأن اللاعب يدعي الإصابة لتعطيل اللعب وسط الأجواء المشحونة للمباراة بعد هدف التعادل الثاني للفيصلي.

 

وتابع نور الدين، أنه تحامل على نفسه كثيرًا أمام تجاوزات لاعبي الفيصلي والاعتراض المبالغ فيه بعد هدف الترجي الثالث لحرصه على نجاح البطولة في أمتارها الأخيرة وحفاظًا على هذا التجمع العربي الذي نال إشادة جميع الوفود المشاركة بالبطولة.

 

ولم يقتصر الأمر على هذا الحد، فقامت جماهير الفيصلى بأعمال شغب عقب الخسارة وقاموا بتكسير مقاعد ستاد الإسكندرية، ومن المتوقع أن يخضع النادى لعقوبات مغلظة وفقًا للوائح الاتحاد العربى.

 

مشاهير يطالبون بمعاقبة الفيصلي

أحمد حسام ميدو، المدير الفني لفريق وادي دجلة، قال: "يجب عدم التهاون من الدولة المصرية تجاه أي شخص مهما كانت جنسيته ضرب بالقانون عرض الحائط وتعدى على أي شخص أو أتلف الاستاد".

وتساءل المحلل الرياضي خالد بيومي: "السؤال لماذا تم التعامل مع الأولتراس والوايت نايتس بعد أحدث مباريات الأهلي والزمالك، ولَم يتم اتخاذ أي موقف أمام جماهير الفيصلي".

وندد عبد الرحمن مجدي، مقدم البرامج الرياضية بالواقعة، قائلاً: "الفيصلي الأردني كان عنده فرصة يمشي من مصر باحترام العرب كلهم ونتيجة جميلة وكل حاجة، بس غيروا صورتهم وسمعتهم والتعاطف معاهم في دقيقتين".

وبدوره عرض الإعلامي أحمد شوبير، فيديو جديد، من مدرجات استاد الإسكندرية، للحظات ما بعد نهاية المباراة، مؤكدًا أن ما حدث أمر غير مقبل، ومستحيل أن يحدث في ملاعب كرة القدم.

 

وطالب شوبير المسئولين بالأردن بإصدار اعتذار رسمي وبيان للتنديد بما حدث، كما طالب الاتحاد العربي بالتدخل أيضًا.

ونشطاء يتفاعلون

في السياق ذاته، دشن رواد موقع التدوين المصغر "تويتر"، هاشتاج بعنوان "إبراهيم نور الدين"، الذي تصدر قائمة "تويتر"، للتريندات الأكثر تداولاً في مصر.

وشن عُشاق كرة القدم في مصر هجومًا حادًا على نادي الفيصلي الأردني مطالبين بتوقيع أقصى عقوبة على الفريق، وحرمانه من المشاركة في البطولة العربية لعدة سنوات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان