رئيس التحرير: عادل صبري 08:48 مساءً | الجمعة 20 يوليو 2018 م | 07 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تخلت عن أنوثتها وباعت كليتها لتنفق على أسرتها.. "بهية" حديث السوشيال ميديا

تخلت عن أنوثتها وباعت كليتها لتنفق على أسرتها.. بهية حديث السوشيال ميديا

سوشيال ميديا

بهية علي سليمان

تخلت عن أنوثتها وباعت كليتها لتنفق على أسرتها.. "بهية" حديث السوشيال ميديا

مصطفى محمود 01 أغسطس 2017 22:30

"بهية".. قررت أن تغير اسمها إلى "بكار"، وتغير شكلها من أنثى إلى رجل، كي تستطيع العمل والإنفاق على منزلها وأولادها وزوجها الذي تقاعد عن العمل بعد تعرضه لحادث.

 

أشاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي بقصة كفاح بهية، التي ظهرت في برنامج "طريق الخير" الذي يقدمه الاعلامي على فايز، المُذاع على قناة العاصمة الفضائية.

 

تقيم بهية علي سليمان، صاحبة الـ 32 عامًا، بمنطقة الشيخ علي في بياض العرب شرق النيل ببني سويف.

قصة بهية

روت بهية قصتها، قائلة: "تزوجت منذ 15 عامًا، ورزقنا الله بـ 3 أبناء هم "محمد، 10 سنوات، محمود، 9 سنوات، جنا، 3 سنوات"، لافتة إلى مصرع طفلة أخرى منذ 5 سنوات، في حادث اشتعال النيران بتوك توك، كان يقوده والدها، ونتج عنه إصابته بضمور في الذراعين وجلطة في المخ أصابته بالبكم، الذي أقعده عن العمل وظل حبيس المنزل، واضطررت للخروج للعمل بالتوك توك، بدلًا منه، لكن العائد منه كان لا يكفي، ما اضطرني للعمل في مهنة المعمار، أحيانًا مساعد لعامل بناء أو مبيض محارة.

 

وأضافت: "عملي في البناء والمعمار تسببت لي في متاعب كثيرة بينها معاكسات بعض العمال ما اضطرني إلى التخلى عن أنوثتي، وقررت "حلق" شعري وارتديت ملابس الرجال وغيرت من هيئتي تماما، واخترت لنفسي  اسم "بكار" وطالبت الجميع بمنادتي به".

 

وواصلت "بهية"، أنها تعمل من السابعة صباحا وحتى الثانية فجر اليوم الثاني حيث تبدأ في العمل صباحًا مع الصنايعية في المعمار والبناء، لتعود ليلاً تبدأ في قيادة التوك توك في محاولة للحصول على أي مبالغ مالية تستطيع من خلالها توفير حياة أدمية لأبنائها، متابعة: "على الرغم من ذلك إلا أن الديون تراكمت على ما اضطرني لبيع "كليتي" بأحد المستشفيات الخاصة بالقاهرة بـ 25 ألف جنيه لأسدد هذه الديون وأحسن من معيشة أبنائي، لكن مع مرور الوقت تراكمت الديون مرة أخرى، وعجزت عن سدادها، خاصة بعد أن احتجز رجال المرور "التوك توك" بسبب انتهاء رخصته وحاجتي لـ 3 آلاف جنيه لإنهاء إجراءات الترخيص، بالإضافة لـ 6 آلاف جنيه ديون تراكمت علي بسبب توقفي عن العمل لشعوري بالتعب بعد أن طغت على طبيعتي "الأنثوية" فكنت أحيانًا أشعر بالتعب وأترك العمل لأعود للمنزل.

بهية في عيون رواد "فيس بوك"

أثنى رواد مواقع التواصل الاجتماعي على "بهية"، مشيدين بتضحيتها من أجل زوجها وأسرتها.

مساعدة بهية

أكد المهندس شريف حبيب، محافظ بنى سويف، أنه طلب تقريراً عاجلاً عن "بهية"، مشيراً إلى أنه طلب من وكيل وزارة التضامن الاجتماعى تخصيص معاش "تكافل وكرامة" لها.

 

وبدورها قالت الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، إنها كلفت مدير مديرية التضامن ببني سويف، بعمل بحث اجتماعي لحالة بهية، وطلبت بياناتها لصرف مساعدة عاجلة لمدة ٦ أشهر إلى أن تنتهى إجراءات تسجيلها للحصول على معاش "تكافل وكرامة"، كما سيتم تسديد ديونها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان