رئيس التحرير: عادل صبري 06:15 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

عمرو بدر: عندما اتحدت قوى يناير انتصرت في معركة "تيران وصنافير"

عمرو بدر: عندما اتحدت قوى يناير انتصرت في معركة تيران وصنافير

سوشيال ميديا

عمرو بدر

في ذكرى توقيع اتفاقية تيران وصنافير

عمرو بدر: عندما اتحدت قوى يناير انتصرت في معركة "تيران وصنافير"

طارق عزام 09 أبريل 2017 00:42

أحيى عمرو بدر، عضو مجلس نقابة الصحفيين، ذكرى توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية، والتي بمضمونها تتنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة، مؤكدًا أن القوى الديموقراطية خاضت معركة شريفة ضدها، على حد تعبيره.

 

وكتب "بدر" عبر حسابه الشخصي على موقع "فيس بوك": "النهارده ٩ أبريل.. زي النهاردة من سنة تم توقيع اتفاقية العار اللي مضمونها هو التنازل عن جزر تيران وصنافير.. وهو اليوم اللي من بعده بدأت أشرف معركة خاضتها القوى الديمقراطية خلال الـ ٣ سنين الأخيرة.. معركة انتصرنا فيها بجهد وتضحيات شباب زي الفل ومحامين محترمين ورموز سياسية ونقابية نبيلة وتضامن شعبي واسع".

 

وتابع "بدر": "لأول مرة القوى المحسوبة على يناير تتوحد بالشكل ده.. ولما اتوحدت انتصرت وتوج الحكم القضائي نضال عظيم كسر شوكة التسلط والغشم البوليسي".


واختتم "بدر" تدوينته قائلًا: "تحية للي اترافع واللي احتج واللي هتف واللي اتظاهر واللي اتحبس واللي كتب واللي رفض واللي دعا من جواه".

 

 

وفي يوم 9 أبريل عام 2016، خلال زيارة الملك سلمان بن عبدالعزيز للقاهرة، تم توقيع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، والتي بموجبها تنتقل سيادة جزيرتي "تيران وصنافير" للسعودية، وهو ما دفع محامون مصريون، على رأسهم المرشح الرئاسي السابق، خالد علي، لإقامة دعوى قضائية ضد المسؤولين، للمطالبة بوقف وإلغاء تصديق الحكومة على الاتفاقية.

 

وكانت المحكمة الإدارية العليا قد رفضت في يناير الماضي، الطعن المقدم من الحكومة على حكم بطلان اتفاقية تيران وصنافير، وأكدت المحكمة  أن سيادة مصر على تيران وصنافير مقطوع بها، وأن الحكومة لم تقدم أي سند يفيد غير ذلك، وبناء عليه قررت المحكمة بإجماع الآراء رفض الطعن المقدم من الحكومة، لتنتصر لجنة الدفاع عن مصرية الجزيرتين في النهاية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان