رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

باسم كامل: لابد من إرادة سياسية حقيقية لحل ما يحدث في سيناء

باسم كامل: لابد من إرادة سياسية حقيقية لحل ما يحدث في سيناء

سوشيال ميديا

باسم كامل

باسم كامل: لابد من إرادة سياسية حقيقية لحل ما يحدث في سيناء

طارق عزام 26 فبراير 2017 15:05

أدان باسم كامل، نائب رئيس الحزب المصري الديموقراطي، ما حدث في سيناء، من استهداف الجماعات المسلحة للأقباط بالإضافة لهروب بعض الأسر القبطية من سيناء إلى الإسماعيلية.

 

وكتب باسم عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر": "لابد من حوار وطني جاد الآن والوصول لحلول جذرية لما يحدث في سيناء، مصر لا ينقصها العقول ولا الأفكار ينقصها فقط إرادة سياسية حقيقية #العريش".

 

 

وعقد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس السبت، اجتماعًا عاجلًا مع رئيس مجلس الوزراء، ومحافظ البنك المركزى، بالإضافة إلى وزراء الدفاع والإنتاج الحربى، والخارجية، والداخلية، والعدل، والمالية، بالإضافة إلى رئيسي المخابرات العامة وهيئة الرقابة الإدارية؛ لمناقشة آخر التطورات الخاصة باستهداف المواطنين الأبرياء فى منطقة شمال سيناء من قبل التنظيمات الإرهابية.

 

وقالت الدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، صباح أمس السبت، إن مجلس الوزراء شكَّل غرفة عمليات، بالتنسيق مع الكنائس المصرية، لحل أزمة الأقباط المهجرين من العريش.

 

وأكدت "والي"، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، خلال زيارتها مقر إقامة الأسر القبطية بنزل الشباب بالإسماعيلية، السبت، إن الأولوية حاليا لتوفير إقامة للأسر النازحة، وكلهم سيعودون إلى العريش في أقرب وقت.

 

وذكر موقع "بي بي سي"، الجمعة الماضية، أن نحو 40 أسرة مسيحية فرّت من مدينة العريش إلى الإسماعيلية، بعدما قتل مسلحون مجهولون 7 مسيحيين، يوم الأربعاء الماضي، في حوادث متفرقة استهدفتهم بشمال سيناء.

 

وقالت مصادر كنسية بالإسماعيلية لـ "بي بي سي" إن الأسر المسيحية وصلت إلى الكنيسة الإنجيلية بالمدينة على مدار اليومين الماضيين، "خوفًا على حياتهم بعد استهداف أقباط داخل بيوتهم"، على حد وصف قادة الكنيسة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان