رئيس التحرير: عادل صبري 08:06 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مصطفى بكري: البرادعي مسؤول عن تقديم الغطاء لغزو العراق

مصطفى بكري: البرادعي مسؤول عن تقديم الغطاء لغزو العراق

سوشيال ميديا

مصطفى بكري

مصطفى بكري: البرادعي مسؤول عن تقديم الغطاء لغزو العراق

مصطفى المغربي 07 يوليو 2016 16:19

هاجم النائب مصطفى بكري عضو مجلس النواب الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية السابق، متهمًا إياه بتقديم الغطاء لغزو العراق.

 

وقال في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "كتب محمد البرادعي علي تويتر تعليقًا على تقرير لجنة التحقيق البريطانية التي أدانت دور توني بلير في غزو العراق لأسباب غير حقيقيه يقول (إن غزو العراق عدوان طبقًا لميثاق المحكمة الجنائية الدولية)، وقال (إنه دون محاسبة المسؤولين ستكون الرسالة أن تطبيق العدالة أمر انتقائي)".

 

وتابع: "هذا كلام البرادعي بمناسبة التقرير، وأنا اتفق معه في ضرورة محاكمة كل من تورطوا في غزو العراق، ولكنه نسي أنه هو نفسه كان له دور في إبقاء الحصار على العراق مدة ١٣ عامًا وأنه وبعد التحقيقات التي أجرتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية أثناء فترة رئاسته لها كان لها دورها في ألمساعدة على هذا الغزو عندما رفض الإعلان رسميًا عن خلو العراق من أسلحة الدمار الشامل في آخر تقرير أصدره في ٧ مارس ٢٠٠٣ - أي قبل الغزو بأسبوعين".

 

وواصل: "البرادعي مسؤول عن تقديم الغطاء لهذا الغزو المجرم، مسؤول عن دمار العراق وسقوط أكثر من مليون شهيد، لم يفكر في تقديم استقالته بعد العدوان الذي انطلق بحجة امتلاك العراق لأسلحة الدمار الشامل، وإنما بعد ذلك استمر في منصبه وبعد أن تركه راح يقدم نفسه الوصي على شعب مصر ويعلمنا كيف تكون حقوق الإنسان، وكان واحدًا ممن يتحملون مسؤولية الخراب الذي عاشته مصر بعد ٢٥ يناير وحتى ٣٠ يوليو، من يستحق المحاكمة إلى جانب توني بلير وبوش وعصابته هو البرادعي نفسه، فلا نامت أعين الجبناء".

وأعلن رئيس لجنة التحقيق في حرب العراق جون شيلكوت، أمس الأربعاء، أن بريطانيا اجتاحت العراق بشكل سابق لأوانه في العام 2003.

 

وذكر أن رئيس الوزراء الأسبق توني بلير دخل الحرب رغم تحذيره بأن التحرك العسكري سيزيد نشاط القاعدة في بريطانيا، مشيرًا إلى فشل الحكومة البريطانية في تحقيق الأهداف التي وضعتها لنفسها في العراق.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان