رئيس التحرير: عادل صبري 09:52 صباحاً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

نور رفرحات: السفر بالطائرة أصبح قطعة من العذاب

نور رفرحات: السفر بالطائرة أصبح قطعة من العذاب

سوشيال ميديا

نور فرحات

نور رفرحات: السفر بالطائرة أصبح قطعة من العذاب

عبدالله بدير 05 يونيو 2016 16:33

رأي الفقية الدستوري، محمد نور فرحات، السفر بالطائرة أصبح قطعة من العذاب، بسبب كثرة مراحل التفتيش.


وقال في تدوينة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "بعض الدردشة، سافرت بالأمس إلى واشنطون وتوقفت ترانزيت في مطار فرانكفورت، المفروض أن راكب الترانزيت جرى خضوعه وحقائبه للتفتيش فى بلد الإقلاع، إليكم ما حدث أمس في مطار فرانكفورت".


وأضاف: "تفتيش رباعي الأبعاد، جرى التفتيش الأولى عند الوصول إلى منطقة الترانزيت والسؤال بعد فحص الباسبورت عن سبب السفر".


وتابع: "التفتيش الثاني عند الوصول الى منطقة التامين security point وفيها يتم تفتيش حقائب اليد والملابس والجسم تفتيشًا ذاتيًا وعن طريق الاشعة".


وواصل: "على باب الطائرة جرت مراحل ثلاثة للتفتيش بمعرفة موظفي شركة الطيران: مرحلة الاستجواب، هل قمت باعداد حقائبي بنفسى أم ساعدني شخص أخر؟ هل أحمل أمتعة لآخرين؟ إلخ".


وأكمل: "ثم مرحلة الفحص الالكتروني للحقائب وجواز السفر، ثم مرحلة التفتيش الذاتي الشخصي، هذا التفتيش الأخير اختص به القادمون من الشرق الأوسط دون تمييز أي سواء كان الراكب عربيًا او أوروبيا أو أمريكيا لأنهم يفترضون أن مطارات هذه الدول غير آمنة".


واختتم: "ضاق صدري وكدت أعود في فرانكفورت من حيث أتيت، أصبح السفر بالطائرة قطعة من العذاب، ولكننا نتحمل احتراما لجهود انقاذ ارواح البشر".



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان