رئيس التحرير: عادل صبري 11:48 صباحاً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

6 إبريل: محاكمة مجلس "الصحفيين" إجراء انتقامي بغيض

6 إبريل: محاكمة مجلس الصحفيين إجراء انتقامي بغيض

سوشيال ميديا

حركة 6 إبريل

6 إبريل: محاكمة مجلس "الصحفيين" إجراء انتقامي بغيض

غادة بريك 31 مايو 2016 16:55

أدانت حركة شباب 6 إبريل، إحالة أعضاء مجلس نقابة الصحفيين، إلى المحاكمة  بتهمة نشر أخبار كاذبة وإيواء صحفيين داخل مقر النقابة.

 

وقالت الحركة في بيان عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك":  "تدين حركة شباب 6 إبريل بكل قوة جريمة إحالة نقيب الصحفيين وإثنين آخرين من مجلس نقابة الصحفيين للمحاكمة العاجلة، بتهمة التستر على هاربين كانت كل جريمتهما أن قاما بعملهما كصحفيين وكشفوا الحقائق للشارع حول مصرية جزيرتي تيران وصنافير، وهو إجراء إنتقامي بغيض لرفض مجلس النقابة إقتحام مبناها في الأول من مايو في سابقة تاريخية ضمن سلسلة من الاجراءات "الخرقاء" التي أقدم عليها هذا النظام منذ توليه مقاليد الأمور في البلاد على مدار ثلاثة أعوام. وتثبت بما لا يرقى إلى الشك غياب العقل السياسي في بلد أصبحت فيه منظومة العدالة صماء، من ينجو منها اليوم يقع بين براثنها الشوهاء في الغد !".


وأضافت: "كما أن كافة الإجراءات القانونية التي أُتخذت على مدار شهر، بداية من حبس الصحفيين "عمرو بدر ومحمود السقا" ، وصولاً إلى محاكمة النقيب وأعضاء مجلس نقابته يمثل خرقًا واضحًا لصحيح القانون الذي يقضي بمنع الحبس الإحتياطي في قضايا النشر، وفي المقابل لم يحاسب النظام الذي يتشدق بما يسمى "دولة القانون" وزارة الداخلية المسئولة عن قرار اقتحام نقابة الصحفيين بما يخلف المادة 70 من قانون النقابة ! ، بما يعكس العدالة الانتقائية التي يطبقها النظام ضد كل من يعارضه !".


وتابعت :" وتدين الحركة محاولات النظام لفرض الحراسة على نقابة الصحفيين، عبر دعاوى قضائية مرفوعة من قِبل أذيال النظام من محاميين وبعض أعضاء مايسمى "نقابة الصحفيين المستقلين" لتركيع شرفاء الصحافة".


واختتمت: "وتدعو الحركة كافة القوى السياسية المدنية والأحزاب والنقابات المهنية وقوى المجتمع، إلى التضامن مع نقابة الصحفيين ضد الهجمة الشرسة التي تتعرض لها من قِبل هذا النظام، لحماية أعضائها الشرفاء الذين وقفوا ضد تبجح النظام وتفريطه في تراب الوطن ببيع جزيرتي تيران وصنافير" .



‫وقررت نيابة وسط القاهرة الكلية، برئاسة المستشار وائل شبل، المحامى العام الأول، إحالة كل من يحيى قلاش، نقيب الصحفيين، وخالد البلشي، وكيل مجلس النقابة، وجمال عبد الرحيم، سكرتير عام النقابة، للمحاكمة العاجلة أمام جنح قصر النيل، مع إخلاء سبيلهم على ذمة القضية وإعلانهم بـعقد أولى جلسات المحاكمة السبت المقبل.


ويواجه نقيب الصحفيين وعضوا المجلس، ارتكاب جرائم التستر على متهمين مطلوب ضبطهم وإحضارهم، وهما كل من عمرو بدر، رئيس تحرير بوابة يناير، والصحفي محمود السقا، ونشر أخبار كاذبة حول اقتحام مقر نقابة الصحفيين.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان