رئيس التحرير: عادل صبري 03:18 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

أحمد النجار: سوريا تعيش حربًا إرهابية لا علاقة لها بالاحتجاجات الثورية

أحمد النجار: سوريا تعيش حربًا إرهابية لا علاقة لها بالاحتجاجات الثورية

سوشيال ميديا

أحمد السيد النجار

أحمد النجار: سوريا تعيش حربًا إرهابية لا علاقة لها بالاحتجاجات الثورية

مصطفى المغربي 30 أبريل 2016 12:37

ذكر أحمد السيد النجار رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام أن سوريا تعيش حربًا إرهابية ضد الشعب والدولة لا علاقة لها بالاحتجاجات الثورية.

 

وقال في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": “كلما تعرضت التنظيمات الإرهابية مثل داعش وجيش الإسلام وأحرار الشام والنصرة وغيرها من المجموعات الإرهابية الدنيئة للهزيمة أو تأزم موقفها واتسع نطاق المناطق المحررة من دنسها، تتعالى الصرخات عن الدم السوري طلبًا للهدنة أو تبريرًا للمزيد من التدخل لدعم الإرهاب تحت أي مسمى من قبل الغرب الباحث عن تمزيق بلادنا لمصلحته ولصالح الكيان الصهيوني، وتركيا الطامحة للسيطرة والاستحواذ على المشرق العربي وثرواته بعثا للاستدمار العثماني الأكثر عنف ودموية وإرهابًا في تاريخنا، وبراميل النفط والغاز المؤسسة والداعمة للإرهاب والمكتفية بغبائها وبثأرها القبائلي".

 

وتابع: "كل هؤلاء لا ينطقون حرفًا إزاء الجرائم المروعة للإرهابيين إلا عندما تطالهم بعض أعمالها، لكنهم يطلقون مصارف أو مجاري الأكاذيب لإيقاف أي انتصار ضد الإرهابيين يقود لاستقرار سورية التي يريدونها شظايا لا حقق الله لهم أملاً".

 

وأضاف: "هناك حرب إرهابية ضد الشعب والدولة في سورية لا علاقة لها بالاحتجاجات الثورية التي اغتصب الإرهاب المشهد منها كليًا منذ خمسة أعوام، انتصار سورية ضد الإرهاب وداعميه بوابة لمستقبل سورية والمنطقة بأسرها، وبعد هزيمة الإرهاب وإنقاذ سورية كوطن موحد يصبح إصلاح الدولة والاحتكام للشعب وحده في إعادة بنائها وتشكيل دستورها ونظامها هو الواجب الأعظم لبناء مستقبل يليق بقيمة وقامة وتاريخ سورية وتضحيات شعبها العظيم ويحدث قطيعة مع تاريخ الاستبداد والإرهاب معًا".

وواصلت طائرات النظام السوري الخميس الماضي قصف مواقع في مدينة حلب، مما أسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس الجمعة، إن الغارات الجوية على مناطق خاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة في مدينة حلب أسفرت عن مقتل 123 مدنياً بينهم 18 طفلاً خلال الأيام السبعة الماضية التي شهدت تصاعد العنف في المدينة الواقعة بشمال سوريا.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان