رئيس التحرير: عادل صبري 03:04 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

اليمن..موظفو المنظمات الدولية يغادرون مدينة الحديدة

اليمن..موظفو المنظمات الدولية يغادرون مدينة الحديدة

وكالات 13 يونيو 2018 05:43

قال مصدر ملاحي في ميناء مدينة الحديدة، غربي اليمن، الأربعاء، إن موظفي المنظمات الدولية والأممية غادروا المدينة التي ترتقب هجومًا وشيك قد يشنه التحالف الذي تقوده السعودية، والقوات الحكومية الموالية لها.

وذكر المصدر للأناضول، مفضّلاً عدم الكشف عن هويته كونه غير مخول بالحديث للإعلام، إن معظم الموظفين بينهم أجانب، غادروا المدينة عبر الميناء الخاضع لسيطرة مسلحي جماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، خلال اليومين الماضيين.

ولم يورد المصدر مزيد من التفاصيل، حول عدد المغادرين.

وهدأت وتيرة المعارك في الساحل الغربي لأكثر من أسبوع، بعد أيام من تحقيق قوات التحالف، بقيادة السعودية، تقدمًا نوعيًا جعلها على بُعد كيلو مترات فقط من مطار محافظة الحُديدة الدولي.

لكن المخاوف عادت مجددًا، بعد إعلان السلطات البريطانية أن الإمارات أمهلت أفراد منظمات الأمم المتحدة وشركاءها في مدينة الحُديدة، 3 أيام للمغادرة، وفق وسائل إعلام بريطانية.

ورغم سلسلة نداءات وجهها مسؤولون دوليون ومنظمات أممية بضرورة وقف القتال وتجنيب المدنيين مخاطر القتال، إلا أن المؤشرات تفيد بأن القوات المشتركة في طريقها لاقتحام الحُديدة.

وحسب وسائل إعلام غربية، من المقرر أن المهلة الإماراتية لإجلاء المنظمات الدولية من الحُديدة، انتهت منتصف ليل أمس الثلاثاء.

وحاولت الأمم المتحدة احتواء معركة الحُديدة بإيفاد مبعوثها الخاص باليمن مارتن جريفيث، إلى العاصمة الإمارتية أبوظبي.

لكن وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، قال، على "تويتر" الثلاثاء، إن تحرير الحُديدة ومينائها الاستراتيجي "سيخلق واقعًا جديدًا، وسيأتي بالحوثيين إلى طاولة المفاوضات". 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان