رئيس التحرير: عادل صبري 01:06 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً
جامايكا

ساحة الحرية

نورهان العرب

جامايكا

بقلم نورهان العرب 03 أكتوبر 2015 15:11

ظهرت مؤخرا ظاهره عند معظم الشباب المصري ...ظاهره "جامايكا"  يتميز فيها الشاب بالشعر الكثيف او الطويل ، و  خصوصاً استايل شعر " بوب مارلي" ظناً منهم في غير محله انه بهذا المنظر سيسرق قلوب العذاري و ستقتل نفسها من لا ينظر إليها او انه يظن ان مهنه الحلاقه اندثرت .


هذه القَصه الرائعه يرجع تاريخها من الاساس الي ديانه " الرستفاريه " التي ظهرت في دوله " جامايكا" الاثيوبيه لذا اذا رايت احدهم لا تتردد في ندائه ب "جامايكا" ليعرف الاساس الاثيوبي لما يفعله ، و منهم من يحلق جزء و يترك جزء غالباً و من الارجح ان الحلاق سعره حراق.

لا يتوقف هذا الكائن المنتشر بكثره علي تربيه شعره- الصعب الغسيل -فقط بل هو يُكمل " لوكه" او " شياكته"  حيث انه لا يُفضل ارتداء ال" تي شيرت" ، يُفضل ان يكون عارياً ك" انسان الغابه" ، مُتزين ب"سلاسل" علي عنقه و ماسكاً ب( مطوه او ساطور...) ،  مُشجعاً لرواج تجاره " المخدرات"  ، ساقطاً ل بنطاله ليُثير عيون المعجبات ب" بوكسر قوطونيل " الرائع ان لم يكن " بوكسر بلدي ابيض "

و من اهم اعماله في الحياه انه يتحرش  بجميع البنات الاتي تسيرن في الشارع و يغتصب بعضهن و إن اعاقه شئ عن الاغتصاب او التحرش سيُعاكسهن فقط ، مع العلم ان هذا الشاب يستطيع ان يرقص ما يطلق عليها  "رقصه المهرجانات " التي ترتكز في الاساس علي تحريك اليدين بشكل سريع و كأنه يعمل باحدي فقرات السرك القومي .

لا استطيع ان اُجزم ان هذا النوع العجيب الموجود مؤخرا في اغلب الشوارع المصريه ، ناتج من نوعيه الفن التي تُعرض فقط ، بل هو ناتج للتخلف و الفقر و تحطم النماذج المقتدي بها .. فأصبح هذا هو نوع ابطال الافلام المصريه و الاغاني الحائزه علي اكثر نسب مشاهده.

هذا النوع من الكائنات سيكون يوماً ما متصدر جميع المشاهد ( الفنيه ، السياسيه، الرياضيه .... ) لذا اري المستقبل وردي بين ايديهم ، فهم تربوا علي " مفيش صاحب يتصاحب" لذا سيكونوا مُخلصين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان