رئيس التحرير: عادل صبري 05:52 مساءً | الخميس 19 أبريل 2018 م | 03 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

صدمة في تركيا بعد ضياع أولمبياد 2020

صدمة في تركيا بعد ضياع أولمبياد 2020

رياضة

تركيا

صدمة في تركيا بعد ضياع أولمبياد 2020

مصر العربية 08 سبتمبر 2013 11:42

خيم الحزن على أجواء مدينة إسطنبول التركية مثل منافستها مدريد، بعدما تلاشى حلمها للمرة الثالثة في استضافة دورة الألعاب الأوليمبية، رغم وجود بعض الارتياح في صفوف المعارضين للحكومة التركية لتجنبهم الدخول في التحدي المتمثل في تنظيم هذا الحدث العالمي.

 

 

وبعدما تواجد آلاف الأشخاص في تسع مناطق مختلفة بإسطنبول حيث وضعت السلطات شاشات عملاقة لمتابعة عملية الاقتراع والقرارات من بوينوس آيرس، في انتظار الاعلان النهائي عن المدينة التي تنال شرف استضافة أوليمبياد 2020 آملين في الاحتفال بالنصر، تلاشى الحلم التركي للمرة الثالثة، حيث فازت طوكيو بحصد 60 صوتا مقابل 36 صوتا لصالح إسطنبول.

 

 

وبعد دقائق فقط من إعلان النتيجة، أفرغت الحدائق العامة في إسطنبول وعاد آلاف الأشخاص إلى منازلهم محبطين، حيث أعرب أحد الشباب "أنا حزين للغاية" عند مغادرته ميدان السلطان أحمد، بالقرب من المسجد الأزرق، حيث احتشد الآلاف لمتابعة نتيجة التصويت.

 

 

ومن بين الذين حللوا الخسارة من جانب سياسي، كتب أحد القارئين في منتدى صحيفة "حرييت" التركية " لا ننسى أن اليونانيين أسسوا دورة الألعاب الأوليمبية لتعزيز السلام، بينما رجب طيب إردوغان (رئيس الحكومة التركية) مؤيد للحرب في سوريا، وفي الوقت نفسه يرغب في استضافة دورة الألعاب الأوليمبية. إنه يعيش على سطح القمر!".

 

 

وكتب آخر على شبكة التواصل الإجتماعي "تويتر" "تلاعب ومنشطات وحرب وغاز مسيل للدموع" حيث يرى أن هذه الأمور كانت وراء خسارة تركيا في الحصول على شرف الاستضافة.

 

 

وفي الواقع، يرى العديد أن رد الحكومة التركية العنيف تجاه الاحتجاجات التي شهدتها البلاد في يونيو ويوليو الماضيين اعتراضا على خطة الحكومة لإزالة حديقة جيزي وتغيير ساحة تقسيم وسط المدينة، تسببت في إعطاء صورة قاتمة لبلد كان يسعى لاستضافة الدورة الأوليمبية على أرضه.

 

 

وكتب آخر على منتدي الصحيفة المذكورة أن "متظاهرين حديقة جيزي يجب أن يكونوا فخورين" في إشارة منه إلى تصريحات وزير الشئون الأوروبية ايجمين باجيس، الذي قبل بضعة أسابيع حذر من أن هزيمة اسطنبول ستكون بسبب الاحتجاجات.

 

 

وقد ساد شعار "ليس عليهم إعطائنا الأوليمبياد" على حسابات "تويتر" التركية بشكل كبير في الأيام الأخيرة، مما ينفي الرواية الرسمية التي تفيد بأن ثمانية من أصل عشرة أتراك أيدوا ترشيح إسطنبول لاستضافة الأوليمبياد.

 

 

وتم الإعلان عن فوز طوكيو بشرف استضافة أوليمبياد 2020 ، أمس السبت في العاصمة الأرجنتينية بوينوس آيرس.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان