رئيس التحرير: عادل صبري 04:29 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

تقرير ـ حسن حمدي فوق الجميع

تقرير ـ حسن حمدي فوق الجميع

07 أغسطس 2013 15:51

رغم أنه كان من رفع شعار "الأهلي فوق الجميع" في انتخابات عام 2009 أمام حسام بدراوي ليظفر بالولاية الثانية كرئيس لمجلس إدارة النادي الأهلي إلا أن الواقع والأيام أثبتت أن حسن حمدي رئيس القلعة الحمراء هو الذي فوق الجميع وليس الأهلي.

حسن حمدي الذي أتم عامه الـ64 ليلة مباراة الأهلي وأورلاندو بيراتيس الجنوب أفريقي بدوري أبطال أفريقيا جلس في المقصورة ليشاهد إنهيار عرش القلعة الحمراء في أفريقيا أمام عينيه بعد أن ترك إدارة الكرة في يد ممن لا يستحق وورط الأهلي في صفقات ولاعبين لا يصلحون لارتداء القميص الأحمر بمبالغ مالية خيالية بالنسبة لإمكانياتهم الفنية وللأسف لم يحرك ساكناً ليثبت أنه أصبح الآن حاكماً لا يدير الكرة الأهلاوية على الإطلاق ومشغول فقط بتثبيت أركان عرشه بالقلعة الحمراء.

حسن حمدي منذ اندلاع ثورة يناير وفقد تركيزه مع فريق الكرة بالأهلي فقبل الثورة كان الفريق الأحمر بطلاً للقارة الأفريقية مدججاً بالنجوم لا يعارضه أحد داخل أو خارج النادي فالجماهير تهتف باسمه ولكن بعد الثورة انشغل حسن حمدي بالبلاغات المقدمة ضده وإتهامات الفساد على خلفية عمله مديراً لوكالة الأهرام للإعلان قبل أن يدخل بقدمه معقل السياسة بتأييد الفريق أحمد شفيق في الانتخابات الرئاسية الأخيرة وإذاعة إعلانات تأييد حملته على قناة النادي والمعركة الحالية كانت للإستمرار رغم أنف الجميع رئيساً للأهلي ويلجأ للميثاق الأوليمبي ويشكو للفيفا ويهدد بتجميد الرياضة المصرية للإبقاء على مجلسه ويضحى بفريق الكرة ويسقط بالنادي في بحر الأزمة المالية ولكن الأهم أن يبقى حسن حمدي.

حمدي ترك منذ عامين تقريباً إدارة الكرة لهادي خشبة نجم الأهلي الأسبق عديم الخبرات الإدارية ليهدر الأهلي مع خشبة وبعد عودة البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق للأهلي الملايين من الجنيهات تحت أقدام لاعبين "نص لبة" أمثال السيد حمدي وعبد الله السعيد وشريف عبد الفضيل ومحمود أبو السعود ويكفي أن تعلم أن هذه الصفقات الأربع كلفت الأهلي 23 مليون جنيه كاملة.

حسن حمدي وقف في طريق الاستفادة المالية من نجوم الأهلي بإحترافهم خارج مصر فرفض إحتراف محمد أبوتريكة قبل عدة أعوام ومن قبله عصام الحضري وأيضاً حسام غالي ليرحل مجاناً إلى ليرس البلجيكي وأخيراً محمود حسن "تريزجيه" ورامي ربيعة بل وضاعت موهبة أحمد حسن "كوكا" في عهده لينتقل إلى ريو آفي ويصبح حديث البرتغال.

يبدو أننا سنسمع كثيراً كلمة "ارحل" في الوسط الرياضي خلال الفترة القادمة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان