رئيس التحرير: عادل صبري 03:46 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الحضري يكمل عامه الـ41

الحضري يكمل عامه الـ41

رياضة

عصام الحضري

الحضري يكمل عامه الـ41

مصر العربية 15 يناير 2014 09:27

"السد العالي"..يحلو لجمهوره وعشاقه أن ينادوا حارس مرمى المنتخب الوطني الأول لكرة القدم عصام الحضري بهذا اللقب فطالما كان حصناً للفراعنة في المحافل الدولية والمباريات الكبرى.

 

15 يناير 1973..ولد عصام كمال توفيق الحضري في مدينة دمياط..واليوم يكمل الحارس القدير عامه الـ41 بعد مسيرة طويلة مع الساحرة المستديرة استمرت على مدار أكثر من ربع قرن.

 

الحضري بدأ مسيرته الكروية حارساً في صفوف غزل دمياط ثم انتقل إلى صفوف دمياط ، وفي عام 1995 لفت الحارس الموهوب الأنظار كناشئ واعد لم يتخط الـ18 عاماً وقام بضمه فكري صالح مدرب حراس المرمى للمنتخب الأولمبي مع الهولندي رود كرول لتبدأ مسيرة نجومية الحضري مبكراً والذي حمى عرين الفراعنة أساسياً في دورة الألعاب الأفريقية التي فازت مصر بلقبها.

 

الأهلي وضع عينه نصب الحضري وقام بضمه عام 1997 بعد دورة الألعاب الأفريقية مباشرة ليكون خليفة للحارس القدير أحمد شوبير ، وبالفعل كان الحضري خير اختيار لإدارة القلعة الحمراء ليحمي العرين أساسياً منذ عام 1999 وحتى عام 2008 حيث وجه صدمة للأهلاوية بهروبه إلى سيون السويسري واتخذت إدارة الأهلي قراراً بمنعه من العودة للفريق رغم اعتذاره أكثر من مرة.

 

الحضري بدأ رحلة جديدة بعد عام 2008 حيث لعب لفترة قصيرة في صفوف سيون السويسري قبل أن يعود للإسماعيلي ومنه للزمالك حيث كانت التجربة غير ناجحة ليرحل إلى المريخ السوداني ثم يلعب لفترة قصيرة في صفوف الاتحاد السكندري ثم يعود لأم درمان قبل أن يخوض تجربة جديدة حالياً مع وادي دجلة.

 

إنجازات الحضري مع المنتخب كانت تفوق الوصف بعد أن ساهم بشكل مؤثر في الفوز ببطولة الأمم الأفريقية أعوام 2006 و2008 و2010 والظهور الرائع في بطولة كأس القارات عام 2009.. وكان ينقص الحضري فقط المشاركة في كأس العالم.

 

الحضري دخل في مشاكل بالجملة مع العديد من مدربيه على رأسهم البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق للأهلي الذي وقف في طريق عودته ووصفه بالـ"خائن" إلى جانب زكي عبد الفتاح مدرب حراس المرمى الذي استبعده على مدار ثمانية شهور من منتخب مصر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان