رئيس التحرير: عادل صبري 01:31 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الكرة الذهبية.. أحلام وتوقعات

الكرة الذهبية.. أحلام وتوقعات

12 يناير 2014 15:34

قبل ساعات من إعلان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" عن الفائز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لعام 2013 تباينت التوقعات، والأمنيات بشأن هوية من سيتوج بالجائزة الأرفع قدرا في عالم كرة القدم.

 

ويعلن عن اسم الفائز بالجائزة التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية والاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" في 13 يناير الجاري في قصر المؤتمرات في زيوريخ.

 

وتضم القائمة النهائية للجائزة الثلاثي فرانك ريبيري نجم بايرن ميونيخ الألماني، إلى جانب حامل اللقب في الأعوام الأربعة الأخيرة الأرجنتيني ليونيل ميسي (برشلونة)، وصاحب اللقب في 2008، البرتغالي كريستيانو رونالدو (ريال مدريد).

 

وفي تعليق يتناسب مع ثقته المعتادة، والمفرطة، في النفس قال رونالدو في تصريحات نشرها الموقع الرسمي للاتحاد الدولي "ربما أستحق الفوز بالجائزة هذا العام، تماما كما كان الأمر في العامين الأخيرين، أعتقد أنني أستحق الفوز بها في كل عام".

 

بينما كشف ميسي عن سعادته بالتواجد ضمن لاعبي القائمة النهائية، لكنه أظهر قدرا من التحفظ بشأن حظوظه للفوز للمرة الخامسة حين أضاف، " أهتم أكثر بالألقاب التي يحرزها الفريق ولن تتوقف الحياة إذا لم أحرز اللقب هذا العام".

 

أما ريبيري، الذي بلغ القائمة النهائية للمرة الأولى، فكان أكثر تواضعا حين أكد أنه سيظل سعيدا سواء نال اللقب أو لم يحصل عليه، وأبدى سعادته ببلوغ القائمة النهائية برفقة النجمين رونالدو وميسي.

 

وفي المقابل تباينت توقعات نجوم الكرة، وتصريحاتهم، بشأن هوية الفائز، فاعتبر السويدي زلاتان إبراهيموفيتش من جهته أن الثلاثة يستحقون الجائزة.

 

ولم يخف مدرب المنتخب البرتغالي باولو بينتو انحيازه لمواطنه رونالدو مؤكدا أن عدم حصوله على الجائزة هذا العام سيكون بمثابة "أمر غير عادل"، على حد تعبيره.

 

واعتبر نجم برشلونة أندريس إنييستا أن ميسي يستحق الجائزة، في وقت قال زميله خوردي ألبا أن ميسي سيظل أفضل لاعب في العالم "سواء فاز بالجائزة أم خسرها".

 

واعتبر الألماني أندرياس مولر، نجم بوروسيا دورتموند السابق، أن ريبيري يستحق الجائزة بعد "موسم رائع فاز خلاله بالكثير مع ناديه".

 

وقال النجم البرازيلي ريفالدو أنه يتمنى فوز ميسي، ، بشكل شخصي، وإن كان يرى أن رونالدو يستحق الجائزة هذا العام.

 

أما مواطنه رونالدو، الذي سبق له اللعب في صفوف برشلونة وريال مدريد، فقد أكد أن اللاعبين الثلاثة يستحقون الجائزة، لكنه يرى أن ميسي يستحقها، نظرا لمهاراته الفذة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان