رئيس التحرير: عادل صبري 07:30 صباحاً | الاثنين 28 مايو 2018 م | 13 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

5 أسباب تدمر حياة عبد الظاهر الكروية

5 أسباب تدمر حياة عبد الظاهر الكروية

رياضة

عبد الظاهر

5 أسباب تدمر حياة عبد الظاهر الكروية

مصر العربية 12 نوفمبر 2013 19:59

انتهى مستقبل أحمد عبد الظاهر لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بعد إعلان العقوبات التي وقعت عليه.

 

بعيدا عن إيقاف المكافآت والحرمان من كأس العالم للأندية يبقى عرض عبد الظاهر للبيع هو العقوبة الأخطر فالأمر تجاوز الآن مجرد خروج لاعب من ناد لناد آخر.

 

خطورة عرض لاعب إنبي السابق تكمن في:

 

ـ النادي الجديد.. لن يقدم أي نادي مصري على شراء أحمد عبد الظاهر بعد رفعه شارة رابعة، فالأمر سيعتبرا تحديا للدولة التي عاقبته.

 

ـ السعر المرتفع.. الأهلي اشترى عبد الظاهر بـ5 ملايين جنيه قادما من نادي إنبي، وبارتداءه القميص الأحمر ارتفع سعره، فبات إيجاد عرض مناسب أمرا صعبا للغاية.

 

ـ الخليج.. أغلب دول الخليج العربي على خلاف مع جماعة الإخوان والمسلمين ولن تقبل أنديتها بشراء اللاعب باستثناء الأندية القطرية التي تمتلك محترفين من أقوى ما يمكن.

 

ـ أوروبا.. سيصعب على عبد الظاهر الانتقال لأحد أندية أوروبا لأن عمره 28 عاما، وتلك الأندية تفكر في الاستثمار ولن تشتري لاعب أمامه 3 أعوام ثم يبدأ مشوار الاعتزال.

 

ـ السياسة.. عبد الظاهر له تاريخ من خلط الكرة بالسياسة حينما ذهاب اعتصام رابعة، وتلك النقطة ستقلل من فرص انتقاله لأي ناد يتفادى الدخول في صراعات، بمعنى أن الحادث ليس وليد صدفة، فهي عقيدة لدى عبد الظاهر وسيستمر عليها.

 

في النهاية، هناك سؤال يجب طرحه.. ما قيمة اعتذار عبد الظاهر طالما ستوقع عليه تلك العقوبات؟، لماذا اعتذر؟!، الإجابة هي إكساب اللاعب تعاطف الناس حتى يكون قرار الإبقاء عليه بحجة عدم وجود عرض مناسب "مقبولا"!.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان