رئيس التحرير: عادل صبري 04:31 صباحاً | الخميس 19 يوليو 2018 م | 06 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"رياضيون ضد الانقلاب" يستعدون لتحرك دولي ضد "الانقلاب"

بعد إحالة لاعب الكونغ فو للتحقيق..

"رياضيون ضد الانقلاب" يستعدون لتحرك دولي ضد "الانقلاب"

اسطنبول - الأناضول 02 نوفمبر 2013 16:18

تستعد حركة "رياضيون ضد الانقلاب" لنقل معاناة الرياضيين، إلى المحافل الدولية، من "القمع"، الذي يمارس عليهم جراء موقفهم الرافض لوضع الجيش يده على السلطة في مصر في 3 يوليو الماضي وعزل أول رئيس منتخب للبلاد محمد مرسي.

 

وأوضح المنسق العام للحركة، "بهاء رحاب"، في تصريح لوكالة الأناضول من اسطنبول، أن الرياضيين المصريين المناهضين للانقلاب يتعرضون لضغوط متزايدة، حيث يمنعون من المشاركة في المسابقات الرياضية ويجرى التحقيق معهم، ولا تقبل نتائج المسابقات، التي يشاركون فيها، مؤكدًا أنهم لن يلتزموا الصمت إزاء هذه التجاوزات القانونية، وسيكونون صوتا واحدا في إيصال معاناتهم إلى المؤسسات الرياضية الدولية.

 

وانتقد رحاب إحالة لاعب الكونغ فو المصري محمد يوسف إلى التحقيق عقب عودته من دورة الألعاب القتالية الدولية التي أقيمت في مدينة سان بطرسبرغ الروسية بسبب تلويحه بإشارة رابعة، وهو على منصة التتويج بالميدالية الذهبية في 29 أكتوبر الماضي، وقال: "الرياضيون في مصر محرومون من حق التعبير ويحرمون من المشاركة في المسابقات عند تعبيرهم عن مشاعرهم".

 

وذكر مثالًا على ذلك اللاعب محمد يوسف الذي ألغيت ميداليته بسبب تعبيره عن موقفه وحرم من حق تمثيل بلده، مشيرا إلى أن شكوى رفعت بهذا الخصوص إلى الاتحاد الدولي للكونغ فو، ومن المنتظر أن يجري مناقشتها الأسبوع المقبل.

 

وأشار رحاب إلى احتمال منع مصر من المشاركة في المسابقات الرياضية الدولية بسبب التجاوزات التي ارتكبت بحق مواطنها محمد يوسف.

 

يذكر أن حركة "رياضيون ضد الانقلاب" تشهد مشاركة من الرياضيين من حوالي 14 دولة بينها ماليزيا وتونس ولبنان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان