رئيس التحرير: عادل صبري 11:43 مساءً | الاثنين 19 فبراير 2018 م | 03 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

توتي وجارسيا يخطفان الأضواء في الدوري الإيطالي

توتي وجارسيا يخطفان الأضواء في الدوري الإيطالي

رياضة

روما

توتي وجارسيا يخطفان الأضواء في الدوري الإيطالي

مصر العربية 08 أكتوبر 2013 12:28

بعد سنوات طويلة غاب فيها روما عن دائرة المنافسة الحقيقية على لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم ، استعاد فريق روما رونقه الرائع في الموسم الحالي وبهر الجميع بمستواه الرائع. وتركت البداية المبهرة لروما في الدوري الإيطالي هذا الموسم أثرا هائلا لدى جميع المراقبين للفريق وللدوري الإيطالي كما أكدت بشكل مباشر على إمكانيات ومكانة النجم المخضرم فرانشيسكو توتي وقدرات المدرب الفرنسي رودي جارسيا.

 

 

وسجل توتي /37 عاما/ هدفين للفريق يوم السبت الماضي ليقوده إلى الفوز 3/صفر على انتر ميلان في عقر داره في أول مواجهة لروما مع الفرق الكبيرة في الموسم الحالي. وعزز روما بهذا الفوز موقعه في صدارة جدول المسابقة بالفوز السابع على التوالي ليرفع رصيده إلى 21 نقطة بفارق نقطتين أمام كل من نابولي ويوفنتوس حامل اللقب.

 

 

 

وظل الفرنسي جارسيا على تواضعه رغم الاتطلاقة الرائعة لفريقه الذي سجل في المباريات السبع عشرن هدفا مقابل هدف وحيد في شباكه. وظهرت قدرات جارسيا في الأداء الخططي الفعال للفريق في كل مكان بالملعب إضافة للمستوى البدني العالي للاعبين الذين خاضوا آخر 13 دقيقة من المباراة بعشرة لاعبين فقط اثر طرد فيدريكو بالزاريتي.

 

 

 

وقال جارسيا "أعجبت بأدائنا كفريق كما كشف القائد توتي الطريق للفريق.. إنه من أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم ورؤيته سعيدا تمثل أمرا رائعا". كما أشاد تشيزاري برانديللي المدير الفني للمنتخب الإيطالي بالنجم المخضرم توتي أحد نجوم المنتخب الإيطالي (الآزوري) الفائز بلقب كأس العالم 2006 بألمانيا.

 

 

وحجز الآزوري مقعده في نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل بغض النظر عن نتيجة مباراتيه الأخيرتين في التصفيات. وقالبرانديللي "توتي بهذا الشكل يجعلك تفكر ، ويجعل الناس يتحدثون. إنه توتي رائع.. إذا كنا قريبين من كأس العالم (التي تنطلق في يونيو المقبل) لن أكن لأتردد. كنت سأستدعيه على الفور". ومثلما هو الحال لزملائه ، استفاد توتي من إسناد تدريب روما للمدير الفني الفرنسي جارسيا الذي حقق طفرة سريعة في الفريق انتظرها الجميع لفترة طويلة بعد مواسم مخيبة للآمال. وقاد جارسيا /48 عاما/ فريق ليل في2011 للقبي الدوري الفرنسي وكأس فرنسا.

 

 

 

 

وبث جارسيا الحماس والحافز في نفوس لاعبي روما كما بث فيهم روح اللعب الجماعي والنظام في الملعب ليصبح روما الآن من أبرز المرشحين للفوز باللقب رغم المنافسة القوية من نابولي ويوفنتوس. ويجتهد كل من المهاجم الإيفواري جيرفينهو ولاعب الوسط الهولندي كيفن ستروتمام والمدافع المغربي مهدي بن عطية وحارس المرمى موردان دي سانتيس تحت قيادة جارسيا دون كلل أو ملل حيث كانوا جميعا من ثمار النشاط الملحوظ لروما في سوق الانتقالات الصيفية قبل بداية الموسم.

 

 

 

وأنفق روما37 مليون يورو (50 مليون دولار) لتدعيم صفوفه بمجموعة متميزة من اللاعبين ومن بينهم جيرفينهو الذي لعب في الماضي بصفوف ليل تحت قيادة جارسيا. واستفاد المساهمون في نادي روما من هذا النشاط في سوق الانتقالات حيث كان الأداء الراقي للفريق هذا الموسم والذي رفع قيمة أسهم النادي بنسبة 18 بالمئة منذ بداية الموسم في أواخر أغسطس الماضي.

 

 

وتبشر المواسم السابقة بمستقبل رائع لفريق روما لأن الفرق التي استهلت الموسم بسبعة انتصارات متتالية أحرزت اللقب في ست من سبع مرات حدث فيها هذا. وتشهد الفترة المقبلة اختبارا آخر لطموحات روما في المنافسة على لقب المسابقة هذا الموسم حيث يستضبف الفريق نابولي في 18 أكتوبر الحالي بعد انتهاء فترة التوقف بسبب المباريات الدولية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان