رئيس التحرير: عادل صبري 08:29 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بركات ما بين حلم السينما وشبح الفشل

بركات ما بين حلم السينما وشبح الفشل

رياضة

بركات يشبه المطرب منير مراد

بركات ما بين حلم السينما وشبح الفشل

26 سبتمبر 2013 20:23

يعتزم محمد بركات - نجم فريق الكرة بنادى الأهلي المعتزل - الدخول بقوة إلى مجال السينما وخوض تجربة التمثيل بعد تلقيه العديد من العروض المغرية من بعض شركات الإنتاج الفني.

ورفض الزئبقي الاستمرار مع القلعة الحمراء عقب انتهاء عقده رسمياً مع الفريق ليبحث عن مجال جديد له بعيداً عن علم الساحرة المستديرة يجيد فيه أيضاً ويمنحه نجاحاً جديداً، لذلك قرر التوجه إلى مجال السينما وبقوة خاصة أنه يميل إليه بعد فشل فكرة تقديمه لبرنامج رياضي علي غرار زميله إسلام الشاطر والسابقين أمثال خالد الغندور وأحمد شوبير وغيرهم.

وتعتبر تجربة نجم الفريق الأحمر السابق الجديدة محفوفة بالمخاطر لسببين أولهما أما النجاح فى مجال السينما واختراقه بقوة وتدعيم أقدامه أمام قطاع جديد من الجماهير بعد سلسلة نجاحات فى عالم كرة القدم ،أو السقوط فى بئر الفشل الذريع كما سبقوه وكان أبرزهم إبراهيم سعيد وعلى ماهر وخالد الغندور وخالد بيبو ووقتها يدخل اللاعب فى طي النسيان بالنسبة للجمهورين المحب لكرة القدم والجمهور المتابع لشاشة السينما.

ومن أبرز لاعبين كرة القدم الذين حققوا نجاحاً فى مجال السينما ويتذكرهم الجمهور حتي الأن الراحل صالح سليم مايسترو النادي الأهلي ورئيسه السابق الذى قدم أداءً أكثر من متميز فى فيلم الشموع السوداء.

ولعل المدقق جيداً لملامح الزئبقي يجد الشبه الكبير بينه وبين المطرب والمونولوجست الراحل منير مراد ولا يتشابه الاثنان في الشكل فقط وإنما في خفة الظل أيضًا.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان