رئيس التحرير: عادل صبري 09:15 صباحاً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

سوق البلح: "تمرد" يكسب.. "ومرسي" رحل

سوق البلح: "تمرد" يكسب.. "ومرسي" رحل

محمود المنياوي 27 يونيو 2013 16:13

في تكرار لمشاهد السنوات السابقة منذ إسقاط نظام مبارك، يدخل بلح وياميش رمضان على خط المعادلة السياسية للبلاد، ليعكس توجهات المجتمع ورغباته، عبر الأسماء السياسية له والأسعار التي يطلقها التجار عليه..

وتعكس أسماء البلح هذا العام معارضة أخونه الدولة، وإيقاف زحف أسماء تمور التيار الإسلامي على سوق الياميش.

فعلى نقيض العام الأول والثاني للثورة، حين أطلق التجار أسماء "البرادعي" و"حمدين" و"الإخوان" على أفضل أنواع البلح والياميش والتي حظيت كذلك بأعلى الأسعار، جاءت هذا الموسم مسميات أخرى لتصف وضعًا جديدًا ليس فقط على مائدة ياميش رمضان، ولكن أيضًا لتعكس وضعًا سياسيًا مغايرًا تختلف فيه ترتيب وتفضيلات المصريين وتراجع فئات مقابل أخرى.

فبعد أن احتل العام الماضي وبعد الانتخابات المصرية، تمر الرئيس محمد مرسي المرتبة الأولى في سوق ياميش رمضان ووصل إلى 20 جنيهًا، احتل هذا العام بلح "تمرد" مرتبة قائمة أسعار تجار الياميش حيث بلغ سعره 16 جنيها، بينما جاء بلح "تجرد" في مرتبة متأخرة حيث وصل سعره إلى تسع جنيهات.

والطريف أنه لم يتواجد هذه السنة "بلح الرئيس مرسي"، كما اختفى تمر "الثورة" وتمر "التحرير" اللذان كانا الأعلى سعرا في العام الأول والثاني للثورة.

وتسببت تراجع شعبية الإخوان المسلمين في إطلاق تجار التمور مسمى بلح "النهضة" على الأنواع غير الجيدة منه، ويبلغ ثمنها حوالي 8 جنيهات، في المقابل ارتفعت أسهم بلح "أنا آسف يا ريس" في بورصة التمور.

ووصلت اعتصام المثقفين إلى أسماء التمور أيضًا، حيث أطلق بعض التجار أسماء أشهر فنانات مصر وعدد من المثقفين على بعض أنواع من التمور.

ويقول محمد أحمد (32 عامًا)، وهو أحد بائعي التمور بمنطقة الدقي: "الأسعار بتمشي مع السوق، واللي الناس عايزاه أكتر سعره بيرتفع أكتر، والناس دلوقتي مش هتشتري زي السنة اللي فاتت بلح "الإخوان" و"النهضة" لأنهم تعبوا من قطع النور وأزمة البنزين.. اللي ماشي حاليًا بلح "تمرد" و"تجرد" وكل واحد له جمهوه".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان