رئيس التحرير: عادل صبري 01:33 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

إفطار الطالب في رمضان لا يجوز لمجرد تعب متوقع

إفطار الطالب في رمضان لا يجوز لمجرد تعب متوقع

فقه رمضان

الشيخ عطية صقر

من تراث عطية صقر..

إفطار الطالب في رمضان لا يجوز لمجرد تعب متوقع

إبراهيم الضوي 28 مايو 2016 09:46

 

سئل فضيلة الشيخ عطية صقر

هل يجوز للطالب أن يفطر في رمضان ليقوى على المذاكرة والامتحان؟

فأجاب رحمه الله..

إذا كان الامتحان يعقد بالنهار وفي وقت الحر الشديد يعني قبيل الظهر إلى قبيل المغرب ولو أصبح صائما أحس بالجوع أو أحس بالعطش الشديد الذي يؤثر على تفكيره فله الفطر عند الإحساسِ بالتعبِ، بمعنَى أنْ يَنْوِيَ الصيامَ ليلًا ويَتناول سحورَه ويستريحُ أو يُذاكِرُ فإذا دخَل الامتحانَ في الموقتِ المذكورِ ولم يحس تعبًا فلا يجوز له الفطر..

أما إذا أحسَّ بالتعب فيفطر عند الإحساس به، أما ألا ينوي الصيام  ولا يتسحر ويصبح مفطرا يستعد في الامتحان في فترة الحرّ فذلك لا يجوز مطلقا.. التعب المتوقع متوهم غير واقع بالفعل، وكذلك لو كان الامتحان في الساعات الأولى من النهار حيث الجو يكون مناسبًا ولا يوجد إحساسٌ بالجوعِ أو العطشِ، أو كان الامتحان في وقت الشتاء أو اعتدال الجو فلا يجوز أن يصبح مفطرا، أي لابدَّ أن ينوي الصيام ليلا ويتسحر ويبدأَ الصيام ويدخل الامتحان وهو صائمٌ حيث لا يكون هناك تعب...

وأقول لمن يذاكر ويدخل الامتحان عليكَ بتقوى الله واحرص على طاعتِه؛ {ومن يتق الله يجعل له من أمره يسرا}. والله أعلم.

استمع للفتوى 

اقرأ أيضا: 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان