رئيس التحرير: عادل صبري 08:33 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

"الشيخ الفرنسي".. كرنفال صوفي بزي الصعايدة

بالصور..

"الشيخ الفرنسي".. كرنفال صوفي بزي الصعايدة

رانيا حلمي 12 يوليو 2014 09:41

شباب من أعمار متباينة تجمعوا أمام مسرح الجراج بمركز "الجزويت" بالإسكندرية حول شاشة عرض بعد أن امتلأ المسرح عن آخره، وعليه يقف الشيخ"زين محمود" أو كما أطلق عليه "الشيخ الفرنسي" بزيه الفولكلوري المعتاد "الجلباب والعمامة" ينشد أغانيه الصوفية وقد التف حوله الحضور مفترشين الأرض وجزء من المسرح، مرددين كلمات أغانيه في حالة من الانتشاء.


أنشد الشيخ زين أنشد عدد من أغانيه بالحفل، ومنها: "تجليت الأشياء، السيرة الهلالية، يبكي ويضحك" وشهدت الأخيرة تفاعلا كبيرا من الحضور.


 

وتخرج الشيخ زين من ورشة الجريتلي، وهي واحدة من الورش الفنية التي تهتم بتقديم نوع مختلف من الفن.

"مبادرة كويسة من الجزويت انه يستضيف الشيخ زين في رمضان".. هكذا رأت "شيماء"، أحد الحضور، معتبرة أن مثل هذه الحفلات تعد تنقية للواقع الفني في رمضان "لأن نوعية الأغاني اللي بيغنيها تتسم بالطابع الصوفي زي السيرة الهلالية ومدح الرسول صلى الله عليه وسلم".

 

 

 

 

ترى شيماء هذه الحفلات كسرا للروتين وحاجز الملل الذي يعانيه الشباب في رمضان من مشاهدة المسلسلات أو الجلوس بالمقاهي، مضيفة: "الشباب اللي بيحضر للشيخ زين مثقف، وده يعني أنه بيقدم فن راقي، فشيء غريب أن النوعية دي من الشباب اللي بيسمعوا راب وجاز يسمعوا للشيخ زين بزيه الشعبي وبيرددوا كلمات أغانيه، أتمنى ينتشر ده في قطاع أكبر من الشباب".


 

وعن حضور حفلات الشيخ زين في رمضان قالت: "الناس مقبلة على حفلة في مركز ثقافي، والمسرح كان مليان لدرجة أنهم قعدوا خارج المسرح بشاشة عرض، وكويس جدا أن الناس بتسعى للنوع ده من الفن، وأهي حاجة تخرجهم من الكبت وغلاء الأسعار، شوية ترفيه مجاني"


 

 

 

أما محمد حافظ فقال: "الحضور كان كويس واليوم كان جميل، والأهم هو دور الجزويت نفسه كمركز ثقافي في استضافة الفعاليات دي، بس الحضور كان محتاج مكان أوسع"

 

وأشار حافظ إلى تنوع الحضور بين شباب وكبار ومسلمين ومسيحيين، مضيفا: "فكرة الغناء الصوفي والسيرة هو ده اللي كان قصدي بدور الجزويت الثقافي لأنه بيوفر فرصة للمعرفة باللون ده، خصوصا وأن الجمهور كان متفاعل جدا مع الشيخ زين، وأعتقد أن ده بيوضح دور المراكز الثقافية في نشر ومعرفة الألوان الغنائية المختلفة"

 

ووصف عبدالعزيز محمد الحفل بالرائع، قائلا: "بيخلق حالة روحانية حلوة جدا، وهو رائع لدرجة أني فطرت هنا علشان ألحق لي مكان"

 

وعلق على زي الشيخ زين فقال: "أحلى ما فيه أنه مرتبط بالزي الصعيدي، والفرقة بتاعته أكتر من رائعة، والبنت اللي قدمها النهاردة صوتها جميل جدا".

 

 

بينما  انتقد "حسام علاء" موعاد الحفل فقال: "الحفل كويس والحضور كويس، بس المعاد كان بدري شوية"

 

وقال "أحمد صديق" إنه نظم لقاء بين عدد من الشباب والشيخ زين لتناول السحور معه بمنطقة وسط البلد.

 

 

 

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان