رئيس التحرير: عادل صبري 01:01 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

قاتلو "بائع بولاق" أمام النيابة: "مزقنا جسده كالخروف"

قاتلو بائع بولاق أمام النيابة: مزقنا جسده كالخروف

حوادث وقضايا

حبس متهمون - ارشيفية

قاتلو "بائع بولاق" أمام النيابة: "مزقنا جسده كالخروف"

وكالات 15 مارس 2016 05:53

"الطريق كان خاليًا إلا من ثلاثتنا، خططنا ودبرنا للانتقام منه، فانتظرنا صعوده لغرفته بسطح المنزل، وانتهزنا فرصة تواجده بمفرده، فانهلنا عليه بآلة حادة، ومزقنا جسده بالسكين والطعنات في كل مكان وهو نائم كالخروف، انتقامًا منه بعد خلاف على مبلغ مالي، وهربنا حتى لا تنكشف خيوط الجريمة".. بتلك الكلمات مثل المتهمون الثلاثة "جزار وعاطلين" بمنطقة بولاق أبو العلا جريمتهم أمام فريق التحقيق، وكيف خططوا للجريمة، والأسباب التي دفعتهم لارتكابها.

المتهمون الثلاثة هم، "محمد. أ"، 30 عامًا، وشهرته غزال، عاطل، وصديقه "محمد. ط"، 29 عامًا، وشهرته فطيرة، جزار، و"أحمد. ص"، 29 عامًا، وشهرته صديق، عاطل، اعترفوا أنهم يوم 9 مارس الماضي، قرروا قتل"علي. ع"، 33 عامًا، بائع متجول، عقب نشوب مشادات كلامية بسبب خلافات مالية وقعت بينهم، فانتهزوا فرصة عودته متأخرا، وإقامته بغرفة بمفرده، فانتظروا حتى استغرق في النوم، وانهالوا عليه ضربًا بآلة حادة، ومزقوا جسده بسكين، وطعنوه في بطنه وصدره، وفروا هاربين.

وأضاف المتهمون، أن أحدهم انتظر لمراقبة حركة الشارع أمام العقار رقم 50 شارع محمد شاهين الذي شهد مسرح الجريمة، بينما نفذ الآخران الخطة بإتقان.

واكتشف الجريمة صاحب العقار "سيد العربي"، 67 عامًا، ترزي، وذلك أثناء توجهه إلى المنزل لجمع الإيجار، فاستنشق رائحة عفنة من داخل غرفة بالطابق الأخير، فوجدها لجثة متعفنة للمجني عليه، فأبلغ رجال المباحثالذين توجهوا على الفور لكشف ملابسات الواقعة، وعثروا على جثة المتوفى بالغرفة يرتدي ملابسه كاملة، وفي حالة تعفن متقدم، ومتحللة.

وأمر اللواء هشام العراقي، رجال البحث بسرعة كشف غموض الحادث، ووجه اللواء عبد العزيز خضر، مديرالمباحث الجنائية، بفحص المجني عليه وعلاقاته والمترددين عليه وخلافاته، بينما قررت النيابة العامة نقل الجثة إلى مشرحة زينهم؛ وتبين بالكشف الطبي، خلو الجثة من الإصابة الظاهرية، وأن الوفاة طبيعية.

بتاريخ لاحق عقب قرار مفتش الصحة وتصريح النيابة بالدفن، تشكك ذوي المجني عليه فى الوفاة جنائيًا، فتم إخطار النيابة العامة التي قررت تشريح الجثة لبيان سبب الوفاة، وأثبتت الصفة التشريحية لجثة المتوفى، وجود طعنة نافذة بالبطن، و3 طعنات أعلى الصدر نتيجة آلة حادة، وكسر بعظمة الوجه والفك من الجانب الأيمن؛ نتيجة ارتطام آلة حادة به.

وتم وضع خطة بحث، توصلت إلى مرتكبي الواقعة الثلاثة، وبتقنين الإجراءات، تمكن ضباط وحدة مباحث القسم من ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة.

وقال المتهم الأول، إنهم تقابلوا مع المجني عليه بمدخل العقار سكنهم، ونشبت بينهم مشادة كلامية، تطورت إلى مشاجرة؛ بسبب خلافات مالية، ما أثار حفيظتهم فخططوا للتخلص منه، فانتظروا حتى صعد للغرفة سكنه، واستغرق في النوم، فصعد بصحبة المتهم الثاني للغرفة، بينما انتظر الثالث أمام العقار لمراقبة الطريق، وقام الثاني بضربه بماسورة حديدية على رأسه، وطعنه الأول بعدة طعنات بالبطن والصدر بسكين حتى تأكدوا من وفاته، وفروا هاربين.

تحرر محضر بالواقعة، وأمر اللواء خالد عبدالعال، مدير أمن القاهرة، بإحالته للنيابة العامة التي تولت التحقيق.

اقرأ أيضا:

فيديو.. نجاة شابين من موت محقق بعد تعرضهما لحادث سير

مقتل أمين شرطة بالعريش برصاص مجهولين

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان