رئيس التحرير: عادل صبري 03:34 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بعد حادث أبو النمرس. وزير الداخلية : لا مجال للعودة بعقارب الساعة للوراء

بعد حادث أبو النمرس. وزير الداخلية : لا مجال للعودة بعقارب الساعة للوراء

حوادث وقضايا

اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية

بعد حادث أبو النمرس. وزير الداخلية : لا مجال للعودة بعقارب الساعة للوراء

متابعات 10 يناير 2016 07:19

 التقى اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية،  السبت، قيادات وضباط وأفراد مديرية أمن الجيزة، وذلك لبحث الأوضاع الأمنية الراهنة، بعدما استشهد رئيس قسم مرور المنيب، ومجند برصاص مجهولين، بمنطقة أبو النمرس.

ودعا الوزير، في بداية الاجتماع الجميع بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء الشرطة الأبطال الذين ضربوا المثل والقدوة فى التضحية والفداء، كما ورد ببيان الوزارة.

 وقال "عبد الغفار"، إن أرواح هؤلاء الشهداء الذين افتدوا مصر وشعبها بدمائهم الذكية هي دافع لنا جميعًا للمضي قدمًا بعزم لا يلين في معركتنا لمواجهة عناصر الشر والإرهاب.

وأشاد الوزير بما حققته الأجهزة الأمنية من نجاحات في مواجهة العناصر الإرهابية من خلال الضربات الاستباقية التي توجه إلى بؤر الشر أو ملاحقة العناصر الإجرامية من مرتكبي الجرائم، مؤكدًا أن أمن الوطن وسلامة المواطنين يأتي في مقدمة أولويات وزارة الداخلية، مما يتطلب اليقظة والانتباه والعمل بكل جهد وإخلاص والوصول إلى أقصى درجات الجاهزية، معربًا عن تقديره ليقظة القوات وتصديها لمحاولات البعض القيام  بأعمال إجرامية سعياً لزعزعة استقرار البلاد، كما أكد أن العمل الأمني في تلك المرحلة ليس عملاً وظيفيًا، ولكنّه دورًا وطنيًا نبذله في سبيل حفظ أمن الوطن واستقراره .

وأوضح "عبدالغفار" أن الوضع الراهن، يفرض علينا ضرورة العمل بجد والتنسيق بين كافة قطاعات الوزارة والتصدي الفعال لكافة أشكال الجريمة، إضافة إلى تبادل المعلومات والتنسيق المستمر بما يحمي أمن الوطن ومصالحه العليا، مشددًا على اتخاذ كافة التدابير والاحتياطات الأمنية اللازمة لحماية المنشآت الهامة والحيوية والمنشآت الشرطية.

كما أكد أن هناك تقدمًا ملحوظًا في الملف الأمني بالبلاد، وأن الجهود الأمنية تُحقق نجاحات متواليه يوماً تلو الآخر، وأنه لا مجال للعودة بعقارب الساعة للوراء وأن الخطة الأمنية الموضوعة تسير وفق برنامجها المحدد ولن نسمح لعناصر الشر بعرقلة مسيرة الوطن نحو البناء والتنمية.

ووجه الوزير القيادات الأمنية بالمتابعة الميدانية والاجتماع والالتقاء دوريًا مع القوات لتحقيق الأهداف المرجوة من الخطط الأمنية واستمع  إلى الحضور، وأكد أن الوزارة لا تألوا جهدًا في توفير كافة الاحتياجات اللازمة لدعم العمل الأمني، وتعهد الحضور بمواصلة مسيرة العطاء والتضحيات لتحقيق الأمن والاستقرار بالبلاد.

وفى نهاية اللقاء، أكد وزير أن استهداف البؤر الإرهابية والإجرامية مستمر ولن يتوقف، وأن عزائم رجال الشرطة لن تتأثر جرّاء أعمال جبانة ولن تنال من إرادتهم وإيمانهم فى الدفاع عن الوطن وحفظه وأمنه واستقراره .

أخبار ذات صلة:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان