رئيس التحرير: عادل صبري 05:59 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

رحلة النيابة لكشف ملابسات سقوط الطائرة الروسية

رحلة النيابة لكشف ملابسات سقوط الطائرة الروسية

حوادث وقضايا

النائب العام المستشار نبيل صادق

رحلة النيابة لكشف ملابسات سقوط الطائرة الروسية

أسماء أبو بكر 01 نوفمبر 2015 12:47

على مدار 30 ساعة تقريبا باشرت نيابة شمال سيناء الكلية، ونيابة استئناف الإسماعيلية بتكليف من النائب العام المستشار نبيل صادق، التحقيقات في قضية سقوط الطائرة الروسية لكشف ملابسات الحادث.

6 خطوات اتخذتها النيابة العامة منذ وقوع الحادث ضمن رحلة طويلة للبحث عن الأسباب الحقيقية وراء سقوط طائرة الركاب، فبدأت بتشكيل فريق محققين تلقى تعليمات النائب العام بالانتقال إلى سيناء لاتخاذ إجراءات المعاينة التصويرية لحطام الطائرة.

 

وكشفت معاينة النيابة العامة عن وجود أشلاء متناثرة للركاب الروس، وأن الطائرة المنكوبة من نوع إيرباص تحطمت وتفرقت لأجزاء عديدة تناثرت أيضا بموقع الحادث، وتبين أن هناك جثثا بدى عليها استخدام حزام الأمان قبل السقوط من الجو.

 

واتخذ فريق التحقيق قرارات بندب خبراء الأدلة الجنائية بوزارة الداخلية، وبعض الجهات الفنية المختصة بوزارة الطيران المدني للقيام بأعمال فحص ورفع مخلفات وآثر الحادث، وتكليفهم بإعداد تقرير بالنتائج التي توصلوا إليها.

 

وفور عثور الأجهزة المختصة على جثامين الركاب داخل أجزاء الطائرة المنكوبة، بدأت النيابة العامة إجراء المناظرات للجثث، وأصدر النائب العام قرارًا بانتداب خبراء مصلحة الطب الشرعي لتوقيع الكشف على الضحايا وإعداد تقرير بنوعية الإصابات وأسباب الوفاة.

 

وعلى مدار 30 ساعة انتهت نيابة استئناف الإسماعيلية، بالاشتراك مع نيابة شمال سيناء الكلية، من مناظرة 178 جثة للضحايا، وتم نقل عدد منهم لمشرحة زينهم لاتخاذ إجراءات تحليل DNA وتوقيع الكشف وجارٍ إرسال الأعداد الأخرى بالتزامن مع جهود انتشال باقي الضحايا.

 

وخلال رحلة التحقيق تداولت وسائل الإعلام معلومات حول مشاركة وفد قضائي روسي في التحقيقات، الأمر الذي دفع النائب العام المستشار نبيل صادق، لإصدار بيان هو الأول منذ توليه المنصب، أكد فيه على أن النيابة العامة المصرية تباشر مهامها وحدها دون مشاركة أي جهات.

                      بيان النائب العام الأول منذ توليه منصبه

بيان النائب العام الأول منذ توليه منصبه

وعقب البيان الأول بـ5 ساعات أصدر مكتب النائب العام بيانه الثاني، أعلن فيه اعتبار الموقع المكاني لحادث سقوط الطائرة الروسية منطقة تحقيق يحظر التواجد فيها من قبل أي جهات أخرى، أو القيام بأعمال رفع حطامها وفحصه حتى الانتهاء من التحقيقات.

 

وحول مشاركة ممثلي روسيا في التحقيقات، أوضح مصدر قضائي أن هناك تواجدا بالفعل لخبراء روسيين، إلا أنه خاص باللجان الفنية التي تنسق مع وزارة الطيران المدني وشركة إيرباص الأوربية، ولا يوجد مشاركة من أي جهات مع النيابة العامة.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان