رئيس التحرير: عادل صبري 10:40 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

النيابة الإدارية: نظيف وغالي نهبا 455 مليار من التأمين الاجتماعي

النيابة الإدارية: نظيف وغالي نهبا 455 مليار من التأمين الاجتماعي

حوادث وقضايا

أحمد نظيف

النيابة الإدارية: نظيف وغالي نهبا 455 مليار من التأمين الاجتماعي

عمر مصطفى 14 أبريل 2015 09:49

كشف تقرير قضائي أصدرته النيابة الإدارية، عن أكبر قضية فساد مالى وإداري داخل الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي، متورط فيها أحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، ويوسف بطرس غالي، وزير المالية الأسبق، ورئيسي الهيئة السابقين، ووكيل أول وزارة، بتسهيل الاستيلاء على مليارات الجنيهات من أموال الهيئة.

 

وقرر المستشار عناني عبد العزيز، رئيس هيئة النيابة الإدارية، إحالة أحمد نظيف، ويوسف بطرس غالي، للنيابة العامة لفتح تحقيق جنائى حول وقائع اتهامهما بتسهيل الاستيلاء على أموال التأمين الاجتماعي التي قدرت بـ٤٥٥ مليار، وأمر بإحالة باقي المتهمين للمحاكمة.


وذكرت التحقيقات، أن يوسف بطرس غالى، وزير المالية الأسبق، وأحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، تعاقدا بالأمر المباشر بمبلغ مليون و350 ألف دولار أمريكى مع شركة "يوز اند كمبانى" بتاريخ ١٨ أكتوبر ٢٠٠٩، لعمل هيكل إداري ووظيفي لصندوق الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي بالمخالفة لقانون المناقصات والمزايدات.

 

كما تعاقدا بالأمر المباشر مع شركة "آى فايبتس"، بشروط مجحفة وذلك بسداد 100% كدفعة مقدمة بالمخالفة لأحكام المادة 69 من اللائحة التنفيذية للقانون، لتنفيذ أعمال تزيد عن 31 مليون جنيه يتحملها موازنة صندوق التأمين الاجتماعي للعاملين بالقطاع الحكومي، رغم عدم وجود ضرورة للإسناد بالأمر المباشر، والتعاقد مع ذات الشركة بالأمر المباشر بخصوص البطاقات الإلكترونية لصرف المعاشات لمدة 14 شهر بالمخالفة للقانون.
 

وتبين من التحقيقات، أن يوسف بطرس غالى، وافق على شراء36 حاسبًا شخصيًا بمبلغ 43380جنيه من شركة "اسمي جروب" بتاريخ 19 مايو 2009 دون ضرورة بالمخالفة لقانون المناقصات والمزايدات، وأصدر قرارات بتشكيل 13 لجنة بالهيئة القومية للتأمين الاجتماعي، ضمت أسماء مساعديه ومستشاريه والعاملين بوزارة المالية، مما ترتب عليه صرف مبالغ بلغت جملتها 760641 جنيه بدون وجه حق.

 

ووافق يوسف بطرس غالى، أيضاً على صرف مبلغ 860502 جنيه مكافآت وبدلات حضور جلسات مجلس إدارة الهيئة رئاسته عن الأعوام من 2009 وحتى يناير 2011 بالمخالفة لقرار مجلس الوزراء رقم 2226 لسنة 1994.

 

كما تم صرف مكافآت وبدلات لبعض العاملين بالهيئة القومية للتأمين الاجتماعى، وصندوق العاملين بقطاع الأعمال العام والخاص، وصندوق العاملين بالقطاع الحكومى، ومساعدى ومستشارى وزير المالية، وبعض أعضاء مجلس إدارة الهيئة، بنحو مليار جنيه خلال عامى 2010 /2011، وتحمل الصندوقين للضرائب المستحقة عليها، طبقًاً لتقرير الجهاز المركزى للمحاسبات للرقابة المالية وتقويم الاداء للهيئة القومية الاجتماعى المؤرخ 9/2/2014.
 

وبحسب التقرير الصادر عن النيابة الإدارية، كشف الجهاز المركزى للمحاسبات، أن وزير المالية الأسبق صرف مكافآت تشجيعية لمساعديه، ومستشاريه، بقيمة 153 ألف و625 جنيه.

 

وأسفرت التحقيقات، عن وجود مديونية مستحقة على وزارة المالية لصالح صندوقي التأمين الاجتماعي، عن المبالغ التي حصل بطرس غالى، من أموال التأمينات والمعاشات، بلغت حسبما ورد بتقرير الجهاز المركزي للمحاسبات مبلغ ٤٥٥ مليار و500 مليون جنيه، بنسبة 93,6% من أموال التأمينات.
 

وقالت النيابة الإدارية، إن التحقيقات والأوراق كشفت أن الغرض من نقل تبعية الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي بصندوقيها من وزارة التأمينات والشئون الاجتماعية، وهى ما يطلق عليها حاليًا وزارة التضامن إلى وزارة المالية بالقرار الجمهورى رقم 422/2009، لم يكن سوى للإشراف على أموال هذه الصناديق ونقل تبعيتها والتصرف فيها لوزير المالية آنذاك وهو بطرس غالى كى يتمكن من الصرف منها على النحو الذي يتراءى له دون حسيب أو رقيب، وأنه قد ترتب على ذلك شكاوى عديدة من الأرامل واليتامى والعجزة والمصابين من جراء الجور على أموالهم.

 

وأكدت النيابة الإدارية، أن باقي المتهمين، وهم علي محمود نصار، رئيس صندوق العاملين بالقطاع الحكومي بالهيئة القومية للتأمين الاجتماعي، وكيل أول وزارة، وثريا فتوح عبد الحميد شلبي، رئيس صندوق العاملين بالقطاع الأعمال العام والخاص، وهشام عبد المحسن قنديل، رئيس قطاع الحاسب الآلي بصندوق العاملين في القطاع الحكومي بالهيئة القومية للتأمين الاجتماعي، من 2009 حتى 2011 وبدائرة عملهم بالهيئة القومية للتأمين الاجتماعى، لم يؤدوا العمل المنوط بهم بدقة وأهملوا وقصدوا الإضرار بمصلحة مالية للدولة وخالفوا القوانين والقرارات واللوائح المالية المعمول بها أحكام القانون.

 

اقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان