رئيس التحرير: عادل صبري 12:46 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

النيابة في "مذبحة بورسعيد": مدير الأمن علم بخطورة المباراة ولم يفعل شيئا

النيابة في مذبحة بورسعيد: مدير الأمن علم بخطورة المباراة ولم يفعل شيئا

حوادث وقضايا

أحداث مذبحة بورسعيد _ أرشيفية

النيابة في "مذبحة بورسعيد": مدير الأمن علم بخطورة المباراة ولم يفعل شيئا

عمرو ياسين 20 ديسمبر 2014 15:16

قال ممثل النيابة العامة أمام محكمة جنايات بورسعيد المنعقدة بأكاديمية الشرطة، في القضية المعروفة إعلاميًا "ببورسعيد" target="_blank">مذبحة بورسعيد" إن مدير أمن بورسعيد الأسبق ومساعديه الثلاثة صمموا على إقامة المباراة رغم التحذيرات الأمنية والمشادات المتبادلة، مما شكل قرينة على علمهم بخطورتها.

 

وأوضحت النيابة أن المتهم عصام سمك سمح بالتواجد في أرض الملعب، وكان شاهدًا على أحداث المباراة، كما أكد الشهود وجوده علمه بوجود مخطط للاعتداء، وقد حصل على معلومة أثناء المباراة على عقد جماهير المصري العزم على الاعتداء على جماهير الأهلي ولكنه لم يفعل أي شيء، رغم أن كل قوات الأمن بالملعب تخضع له.

 

أما نائب مدير الأمن فشهد أنه رأى تكدس الجماهير على البوابة واعترف بأنه لم يقدم لهم يد المساعدة لفقدانه التركيز وبحث عن المتهم الـ 70 العقيد حمد سعد لمدة 5 دقائق كانت البوابة قد انهارت خلالها وحدث ما حدث.

 

أما المتهم 76 مساعد مدير الأمن وبالرغم أنه المَعْنِي بالقوات فقرر أنه لم يتواجد طوال المباراة ولم يشاهد الأحداث بحجة أنه كان يدبر وسائل النقل.

 

وأضاف ممثل النيابة أن هناك 61 متهما كشفت عنهم التحقيقات وأن مقاطع الفيديو أوضحتهم وجاءت مناظرة وأوصاف المتهمين مشابهة تماما لما جاء بمقاطع الفيديو، علاوة على اعترافهم بوجودهم بالمباراة وأن أقوال الشهود أكدت ارتكابهم للجريمة وأنهم عمدوا إلى تغيير أماكنهم وتبديل ملابسهم.

 

كان أمر الإحالة قد أسند إلى المتهمين وعددهم 73 مجموعة من الاتهامات تتعلق بارتكاب جنايات "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد المقترن بجنايات القتل والشروع فيه، بأن قام المتهمون بتبييت النية وعقد العزم على قتل بعض جمهور فريق النادي الأهلي "الألتراس" انتقاما منهم لخلافات سابقة، واستعراضا للقوة أمامهم وأعدوا لهذا الغرض أسلحة بيضاء مختلفة الأنواع ومواد مفرقعة وقطع من الحجارة وأدوات أخرى مما تستخدم في الاعتداء على الأشخاص، وتربصوا لهم في إستاد بورسعيد الذي أيقنوا سلفا قدومهم إليه.

 

اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان