رئيس التحرير: عادل صبري 09:38 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

ارتفاع ضحايا السفينة الغارقة بالبحر الأحمر إلى 15

ارتفاع ضحايا السفينة الغارقة بالبحر الأحمر إلى 15

حوادث وقضايا

غرق مركب صيد - أرشيفية

وإنقاذ 11 آخرين

ارتفاع ضحايا السفينة الغارقة بالبحر الأحمر إلى 15

متابعات 14 ديسمبر 2014 11:20

ارتفع عدد ضحايا غرق مركب صيد، بالبحر الأحمر، إلى 15 تم انتشال جثثهم، فيما تم إنقاذ 11 آخرين، وجارٍ البحث عن 14 لم تتم معرفة مصيرهم.

 

وغرق مركب صيد، صباح اليوم الأحد، في البحر الأحمر، كان على متنه 40 صيادا، عقب اصطدامه بسفينة بضائع قادمة من المجرى الملاحي العالمي لقناة السويس.

 

وأوضح بكري أبو الحسن، نقيب الصيادين بمحافظة السويس ، إن "عمليات الإنقاذ المتواصلة منذ ساعات نجحت في إنقاذ 11 صيادا، واستخرجت 15 جثة لصيادين آخرين، وجارٍ البحث عن 14 آخرين".

في الوقت نفسه، قال مسؤول بهيئة ميناء البحر الأحمر، إن السلطات الأمنية نجحت في تعقب السفينة المتسببة في غرق القارب، وأمرت بالتحفظ عليها.

وقال عبد الرحيم مصطفى، المتحدث باسم موانئ البحر الأحمر، إن "الأجهزة الأمنية نجحت في تعقب السفينة المتسببة في غرق مركب الصيد المصري".

وأضاف: "السلطات وجهت السفينة إلى ميناء سفاجا (شرقي البلاد)، وتحفظت عليها داخله، حتى الانتهاء من التحقيقات".

مصادر ملاحية بالبحر الأحمر، قالت، في وقت سابق اليوم إن "سفينة البضائع المشتبه بأنها وراء عملية الدهس تسمى (الصفات) محملة بحاويات تزن 256 ألف طن، منها مواد خطرة قابلة للاشتعال، وكانت قادمة من إيطاليا، في طريقها إلى ميناء جدة السعودي".

وأوضحت المصادر أن "السفينة كويتية، وتحمل علم دولة بنما".

ولا تزال جهود الإغاثة مستمرة حتى الآن للبحث عن 14 مفقودا.

وأوضح أبو الحسن في تصريحات سابقة، أن رسائل إغاثة وصلتهم فجر اليوم، من صيادين عاملين في رحلات صيد بالبحر الأحمر (غرب)، قالوا فيها إن "مركبا للصيد يدعي (بدر)، غرق وكان على متنه 40 صيادا".

وذكر أبو الحسن، أن سفينة بضائع قادمة من (المجرى الملاحي العالمي) لقناة السويس، دهست مركب الصيد الصغير، في منطقة الزيديات، ما أسفر عن غرقه".

وأشار إلى أن "المركب المنكوب كان يقل 40 صيادا جميعهم من مدينة المطرية التابعة لمحافظة الدقهلية (دلتا النيل/ شمال)".

في الوقت نفسه، تظاهر المئات من أهالي مدينتي المطرية بمحافظة الدقهلية (دلتا النيل/ شمال) داخل مدينتهم، للتنديد بمصرع ذويهم.

وقال طه الشريدي رئيس مجلس إدارة نقابة الصيادين بالمطرية، إن "الحزن والسواد لا يغيب عن مدينة المطرية فهناك حادث للصيادين كل شهرين أو ثلاثة على الأكثر، نتيجة دخولهم فى عمليات الصيد داخل البحر الأحمر".

فيما بين خالد أبو هاشم رئيس مرفق الإسعاف بمحافظة البحر الأحمر، أنهم لم يتسلموا إلا 8 جثث فقط، و10 مصابين، تم نقلهم إلى مستشفى الطور العام.

وأضاف: "ننتظر بأكثر من 15 سيارة إسعاف على ساحل البحر، انتظارا لإسعاف المصابين الذين سيتم إخراجهم".

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان