رئيس التحرير: عادل صبري 01:54 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

حكم مباراة مذبحة بورسعيد: شاهدت "مدنيين" بزي موحد قرب مدرجات الأهلي

حكم مباراة مذبحة بورسعيد: شاهدت مدنيين بزي موحد قرب مدرجات الأهلي

حوادث وقضايا

فهيم عمى حكم مباراة بورسعيد - أرشيفية

حمل الأمن المسئولية

حكم مباراة مذبحة بورسعيد: شاهدت "مدنيين" بزي موحد قرب مدرجات الأهلي

عمرو ياسين 26 أكتوبر 2014 11:36

فجر الكابتن فهيم عمر، حكم مباراة مذبحة بورسعيد" target="_blank">مذبحة بورسعيد بين الأهلي والمصري ببورسعيد، مفاجأة حينما أكد أنه شاهد أفرادا يرتدون زيا موحدا يقفون بالقرب من مدرجات مشجعي الأهلي قبيل انتهاء المباراة بدقائق وحينما سأل الشرطة عنهم أكدوا له أنهم أفراد من اللجان الشعبية وألتراس النادي المصري جاءوا ليعاونوا القوات في حفظ الأمن.

وأضاف عمر، خلال الإدلاء بشهادته أمام المحكمة اليوم في القضية المعروفة إعلاميا بمذبحة بورسعيد" target="_blank">مذبحة بورسعيد، أنه قام بإبلاغ الأمن بمخاوفه من اندلاع اشتباكات عقب المباراة بسبب بوادر غير طيبة حدثت بين جماهير الفريقين بين الشوطين وتعهدت له الشرطة بالسيطرة على الموقف، مما دفعه لاستكمال المباراة، مستطردا: "مصر مكانش يتلعب فيها كورة مادام مفيهاش أمن".

كما أكد الحكم أنه ليس لديه أي معلومات بشأن كيفية أو سبب وفاة المجنى عليهم، حيث لم يشاهد الأسلحة بحوزة الجماهير، لأنه طبقا للقانون لا ينظر الحكم إلى الجماهير، ولكن يتابع المباراة فقط، إلا أن الشماريخ أطلقت في الملعب أثناء الإحماء وسير المباراة، مؤكدا أنه رصد نزول بعض جماهير "المصري" من مدرج 3 إلى خلف مرمى النادي الأهلي أواخر الشوط الثاني.

يذكر أن الأحداث اندلعت عقب انتهاء مباراة جمعت بين فريقي الأهلي والمصري في الأول من فبراير عام 2012 وراح ضحيتها 74 شابا من ألتراس أهلاوي، وتم توجيه الاتهام رسميا لـ73 متهمًا، من بينهم 9 من القيادات الأمنية و3 من مسئولي النادي المصري وباقي المتهمين من شباب ألتراس النادي المصري.


اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان