رئيس التحرير: عادل صبري 09:59 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالصور .. تشييع جثمان مدرس أبو المطامير والقرية تتحول لثكنة عسكرية

بالصور .. تشييع جثمان مدرس أبو المطامير والقرية تتحول لثكنة عسكرية

حوادث وقضايا

المدرس القتيل

بالصور .. تشييع جثمان مدرس أبو المطامير والقرية تتحول لثكنة عسكرية

محمد عيسوي 05 أكتوبر 2014 18:32

 

 

شيع مساء اليوم أهالي قرية كوم الفرج التابعة لمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة جثمان عمرو محمد أحمد النويشى ( 23 عاما – مدرس) إلى مثواه الأخير بعد لقي مصرعه متأثرا بإصابته بطلق ناري بالبطن وأثار مقتله اشتباكات بالقرية، حيث أدى أهالي القرية صلاة الجنازة ثم توجهوا إلى منطقة المقابر .

   

كانت قرية كوم الفرج قد تحولت إلى ثكنة عسكرية بعد الأحداث التي تلت مقتل المدرس، حيث دفعت مديرية أمن البحيرة بعدد 6 تشكيلات قوات أمن ومدرعة شرطة و3 سيارات إسعاف وذلك بعد مقتل مدرس وقيام أهله بإشعال النيران في منازل الجناة.

 

ترجع تفاصيل الواقعة عندما تبلغ لمركز شرطة أبو المطامير بلاغًا من محمد أحمد النويشي (35 عامًا – مدرس) ومقيم بقرية كوم الفرج بغياب نجله عمرو (23 عاما – مدرس ) ولم يتهم أحد بالتسبب في غيابه.

 

أسفرت تحريات ضباط وحدة مباحث المركز إلى أن وراء اختفائه كلاً من أحمد محمد عبد العزيز عبد الصمد (20 عامًا – طالب ) ومحمـد جمال محروس (20 عامًا – عامل بشركة صرافة بالإسكندرية) ومقيم بالقرية نفسها.


بتقنين الإجراءات تم ضبط الثاني وبمناقشته أوضح بمضمون اعترافه بالاشتراك والمتهم الأول باستدراج المدرس لمنطقة مجاورة للقرية محلة إقامته وذلك بدعوى إنهاء خلاف بسبب خطبته لإحدى الفتيات والتي تربط المتهم الأول بها علاقة عاطفية وعقب وصولهم قام المتهم الأول بإطلاق عيار من بندقية خرطوش كانت بحوزته محدثا إصابته طلق ناري بالبطن وتوفى وخشية افتضاح أمرهما قاما بنقل الجثة وإلقائها بمصرف حارث بمنطقة سيف النصر – الحاجر وأرشد عن المكان .


تم التنسيق وضباط وحدة مباحث مركز شرطة كفر الدوار وانتشال الجثة ونقلها لمشرحة مستشفى دمنهور العام وتم ضبط المتهم الأول بأحد الأكمنة المعدة وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة وأرشد عن السلاح المستخدم بندقية خرطوش عيار 12 محلية الصنع وطلقة من ذات العيار تم ضبطها وحرر محضر بالواقعة برقم 6573 لسنة 2014 إداري المركز وتولت النيابة العامة التحقيق.

 

فيما أشعل أهالي المدرس عمرو النيران في منازل أسرة القاتل ووصلت سيارات الإطفاء للسيطرة على الحريق وفر أفراد أسرة القاتل من المنازل خشية على أرواحهم من الأخذ بالثأر من أسرة المقتول.


  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان