رئيس التحرير: عادل صبري 04:31 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مواطنون يعذبون لصين حتى فارق أحدهما الحياة بالإسماعيلية

لقيامهما بسرقة أسطوانة بوتاجاز..

مواطنون يعذبون لصين حتى فارق أحدهما الحياة بالإسماعيلية

ولاء وحيد 10 سبتمبر 2014 16:03

عذب مواطنون بالإسماعيلية، شقيقين مسجلين خطر، حتى فارق أحدهما الحياة، وفر الآخر هاربًا، بعدما أصابه نزيف حاد وحالة إعياء شديدة، بسبب شدة التعذيب، وذلك تأديبًا لهما على قيامهما بسرقة أسطوانة بوتاجاز من منزل الجناة.

 

واقعة مأساوية وقعت بالإسماعيلية، كشفت تحقيقات البحث الجنائي والنيابة العامة عنها النقاب اليوم، بعد تلقي بلاغ من الأهالي بمدينة أبوصوير، يفيد بالعثور على جثة شاب في العقد الثالث من العمر وبها آثار تعذيب وحروق وكي بالنار.

 

وأكدت تحريات المباحث بسؤال شقيق المجني عليه، أنه كان تم اختطافهما من قبل ثلاثة من الأهالي مؤخرًا لقيامهما بسرقة أسطوانة بوتاجاز من منزل الخاطفين بمنطقة حي السلام بدائرة قسم ثان الإسماعيلية منذ عدة أسابيع، وأن الجناة قاموا بتعذبيه وشقيقه بعدما استدرجوهما إلى منطقة سرابيوم، حيث قاموا بتوثيقهما وضربهما وكيّهما بالنار حتى فارق شقيقه الحياة وتمكن هو من الهرب.

 

وألقت أجهزة الأمن القبض على أحد المُتهمين، ويدعى تامر.ا.س، واعترف باستدراج "القتيل وشقيقه المصاب"، إلى منطقة سرابيوم وتم تقييدهما وتعذيبهما باستخدام الأسلحة البيضاء والنارية والضرب "بالكرباج" والحرق إلى أن لقي أحدهم مصرعه وهرب الآخر.

 

وتكثف المباحث الجنائية بمديرية أمن الإسماعيلية ووحدات ثان وأبوصوير من جهودها لضبط المتهمين الآخرين وتقديمهما إلى النيابة لاستكمال التحقيقات، فيما أمرت النيابة العامة بالتحفظ على الجثة وانتداب الطب الشرعي لفحصها.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان