رئيس التحرير: عادل صبري 03:28 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

العثور على أشلاء جثتين في الرمال قرب كمين الوادي الجديد

العثور على أشلاء جثتين في الرمال قرب كمين الوادي الجديد

حوادث وقضايا

الكمين المستهدف

العثور على أشلاء جثتين في الرمال قرب كمين الوادي الجديد

محمد المصري 20 يوليو 2014 13:40

تم العثور على أشلاء لجثتين مدفونتين في الرمال بالقرب من نقطة حرس الحدود التي تم استهدافها في الفرافرة بالوادي الجديد.

 

وقال مصدر بمرفق إسعاف الوادى الجديد إن حصيلة الهجوم على الجنود والضباط الذين تم استهدافهم أمس السبت، بكمين الفرافرة قد ارتفع إلى 23 مجندًا و4 مصابين، وذلك بعد العثور على أشلاء جثتين متناثرتين في التراب بعيدًا عن الكمين.

 

وأوضح المصدر أن قوات الجيش أغلقت طريق الواحات البحرية وواحة الفرافرة، بعد العثور على كميات كبيرة من المواد المتفجرة داخل إحدى السيارات التي استخدمها الإرهابيون في استهداف الكمين الذي أسفر عن استشهاد 23 مجندًا وإصابة 4 آخرين.

 

وتم فتح الطريق بعد أن تم تفكيك السيارتين المحملتين بكميات كبيرة من المواد المتفجرة، إحداهما محملة على سيارة تابعة للقوات المسلحة كان تم سرقتها من نفس الكمين منذ قرابة شهرين في الحادث الذي استشهد فيه خمسة مجندين وضابط جيش.

 

وكانت إحدى السيارات المستخدمة في الهجوم على الكمين عثر عليها صباح اليوم، وبها كميات كبيرة من المتفجرات، وهو ما استدعى خبراء المفرقعات لتفكيكها.

 

وتشهد حاليًا المنطقة تحركات لتشكيلات عسكرية تابعة للمنطقة الجنوبية العسكرية لبدء عملية تمشيط كبيرة في الصحراء الغربية، وذلك لتعقب المسلحين والقضاء عليهم.

 

فيما أكد مصدر عسكري أن هناك احتمالاً كبيرًا أن يكون منفذو الحادث الإرهابي الذي استهدف كمين الفرافرة أمس السبت ونتج عنه استشهاد 23 مجندًا وضابطا وإصابة أربعة آخرين، هربوا إلى ليبيا.

 

وأوضح أن منفذي الهجوم أكثر من 30 فردا ويحملون أسلحة ثقيلة ومتطورة ومعهم سيارات دفع رباعي، مضيفا أنه في حالة هروبهم إلى ليبيا فإنهم سيسلكون مناطق الكثبان الرملية والمدقات الصخرية التي يتم عن طريقها تهريب شحنات الأسلحة والمواد المخدرة.

 

ولفت إلى أن تلك الكثبان الرملية والمدقات هي التي يتم عن طريقها إدخال شحنات الأسلحة الثقيلة إلى البلاد، مؤكدا أن البدو وأهالي مطروح الذين تربطهم صلة نسب بالعائلات الليبية هم فقط الذين لديهم دراية كاملة بتلك المدقات الجبلية.

 

اقرأ أيضا 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان