رئيس التحرير: عادل صبري 09:14 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

طفل ميت غمر.. خُطف من أمام بيته وعاد جثة

طفل ميت غمر.. خُطف من أمام بيته وعاد جثة

حوادث وقضايا

المتهمين

طفل ميت غمر.. خُطف من أمام بيته وعاد جثة

الدقهلية ـ سارة حامد 31 يناير 2014 16:11

تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط المتهمين باختطاف وقتل طفل، كان قد حضر أمسية دينية ثم اختفى من أمام منزله في قرية أوليلة التابعة لمركز ميت غمر.

 

وبدأت الواقعة عندما اختطف مجهولون الطالب محمد حسن الأسطى، الطالب بالصف السادس الابتدائي  12 سنة، وذلك أثناء خروجه من منزله بقرية أوليلة التابعة لمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية بعد صلاة العشاء.

 

وأبلغ والد الطالب أن ابنه تغيب واستمروا في البحث عنه، ثم جاءهم اتصال تليفوني من المختطفين يطلبون فدية مالية قدرها 80 ألف جنيه، فأبلغتهم والدته أنها تريد سماع صوت ابنها، فقال لها الخاطف إن عليها انتظار مكالمة أخرى بعد العصر.

 

وتوجهت والدة الطفل، زينات ابو عتاب أحمد 50 سنة، لمركز شرطة ميت غمر، وحررت المحضر 606 إداري المركز لسنة 2014 يفيد بتغيب طفلها، حضرت سيارة شرطة، وتوقفت أمام منزل الطفل، الموجود على الطريق الرئيسي للقرية.

 

وحينما علم المختطفون بإبلاغ الشرطة، قاموا بضرب رأسه في جدار وشنقوه، ورموا به على سقف المقابر، خوفا من أن يتعرف الطفل عليهم ويتم سجنهم.

 

وبتكثيف رجال مباحث ميت غمر من تحرياتهم، بقيادة المقدم أشرف عبد الهادي، رئيس مباحث المركز، وقوة مرافقة له، لكشف غموض الحادث ومن وراء ارتكاب الجريمة، تم كشف الجريمة، والقبض على الجناة.

 

والجناة هم؛ أحمد عبد الفتاح أحمد محمد 20 سنة، ومحمد حمدي أحمد 19 سنة، مقيمان أوليلهة ويعملا تجار موبيليا، واعترفا بأن معهم شخصًا آخر يدعى نشأت محمود السيد، وبعرضهم على النيابة أمرت بحبسهم 4 أيام.

 

يذكر أن الطب الشرعي قام بتشريح جثة الطفل، كما انتهت أسرته من إجراءات تصريح الدفن ودفنه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان