رئيس التحرير: عادل صبري 03:00 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

حادث المنصورة..حرق محلات للإخوان واستنفار بالمحافظات

حادث المنصورة..حرق محلات للإخوان واستنفار بالمحافظات

سارة حامد 24 ديسمبر 2013 16:29

أشعل مجهولون، النيران في عدد من سيارات ومحلات تابعة لقيادات من جماعة الإخوان المسلمين، وذلك على خلفية اتهامات "إعلامية" للجماعة بالتحريض على تفجير الدقهلية الذي وقع فجر اليوم.

 

وأشعل المجهولون النيران في سيارة تابعة لشركة "إسلامكو" المصرفية التابعة لـ"عبد الرحمن البر" أحد قيادات الإخوان، وأيضًا سيارة أخرى تابعة للقيادي بالجماعة "ياسر شاهين" التي تقع بشارع البحر بالمنصورة.

 

كما أحرقوا 20 محلاً تابعًا لجماعة الإخوان بمدينة أجا بمحافظة الدقهلية وصيدلية ومعمل تحاليل، وهاجموا محلات "أولاد رجب" بالحجارة.

فيما أعلن مصدر طبي بمحافظة الدقهلية ارتفاع عدد ضحايا الحادث التفجيري الذي استهدف مبنى مديرية أمن الدقهلية إلى 15 حالة.

 

وقال: "إن العاملين بالأنقاض تمكَّنوا من العثور على جثة المجند عمرو حسن الطحان، فضلاً عن جثة أخرى مجهولة الهوية".

وشيع الآلاف من أبناء مدينة المنصورة وقيادات الأمن، جثامين 13 من ضحايا الانفجار الإرهابي الذي استهدف مديرية أمن الدقهلية وأسفر أيضًا عن إصابة أكثر من مائة.

تقدم الجنازة المهندس عمر الشوادفي، محافظ الدقهلية، واللواء أحمد سالم جاد، مساعد الوزير لمنطقة شرق الدلتا، والدكتور سيد عبد الخالق رئيس جامعة المنصورة.

شيعت الجنازة من مسجد النصر وسط حضور لفيف من قيادات الأمن والقوى السياسية والشعبية التى طالبت بالقصاص للضحايا.

واتشحت مدينة المنصورة بالسواد أثناء تشييع الجنازة، وسط ترديد هتافات "ضحكوا علينا باسم الدين الإرهاب السفاحين، بصي يا أمي وبص يا بويا الإخوان قتلوا أخويا، عبد الناصر قالها قوية دول جماعة إرهابية، يا شهيد يا بطل دمك بيحرر وطن، صرخة أم شهيد بتنادى مين هيجيبلى حق ولادى، الشعب يريد إعدام الإخوان، لا إله إلا الله الإخوان أعداء الله".

وعقب تشييع الجنازة قام الأهالي بإحراق كل سيارات الإخوان المتواجدة أمام مسجد النصر، فيما قامت سيارات المطافئ بالإسراع إلى المكان لمحاولة إطفاء النيران.

رفعت الأجهزة الأمنية بمحافظات مصر المختلفة درجة التأمين القصوى في محيط مديريات الأمن والأقسام الشرطية والمؤسسات الحكومية، وذلك عقب الانفجار الذي وقع مساء الاثنين بمحيط مديرية أمن الدقهلية بالمنصورة.

 

ففي الإسماعيلية انتشرت قوات من الجيش والشرطة أمام الأقسام ومراكز تدريب قوات الأمن والأمن المركزي بالمحافظة، حيث تم الدفع بعربات ومدرعات تابعة لقوات الجيش لتأمين المنشآت، وتم تشديد إجراءات غلق الشوارع المحيطة بالمنشآت الشرطية، ومنع مرور وانتظار السيارات بالقرب منها  .

 

 

وكانت أجهزة الأمن بالإسماعيلية قد قامت بإغلاق الشوارع المحيطة بالمنشآت الشرطية بالمتاريس الحجرية والحواجز الحديدية والأسلاك الشائكة، وذلك عقب وقوع تفجير مقر الأمن المركزي الذي وقع الخميس قبل الماضي.

 

ومنعت الشرطة حركة المرور في الشوارع المحيطة بالمنشآت وانتظار السيارات الخاصة والعامة، تحسبًا لوقوع هجمات تفجيرية مجددة تستهدف المنشآت وقوات الشرطة .

 

وفي دمياط، انتشرت قوات من الداخلية والجيش على مداخل ومخارج المحافظة والمؤسسات الحيوية من مرافق مياه الشرب والكهرباء وديوان عام محافظة دمياط، ومديرية الأمن ومقر الأمن الوطني، وفرضت كردونًا أمنيًا مشتركًا بين قوات الجيش والشرطة.

وفى الوادي الجديد، انتشر عدد من التشكيلات الأمنية بمحيط مديرية أمن الوادي الجديد والمنشآت الحيوية وديوان عام  المحافظة، وأمام سجن الوادي الجديد العمومي وكنيسة السيدة العذراء بمدينة الخارجة.

 

وفي البحر الأحمر، أغلقت قوات الشرطة الطرق والشوارع المؤدية لمديرية الأمن وديوان عام المحافظة والمخابرات الحربية ومبنى الرقابة الإدارية ومحكمة الغردقة الابتدائية، وتم وضع الحواجز المرورية والمعدنية وسيارات لكشف المفرقعات بساحة المحكمة.

 

وفي قنا، قال مصدر أمني بمديرية أمن قنا، في تصريحات خاصة، إن الأجهزة الأمنية وقوات الجيش فرضتا طوقًا أمنيًا محكمًا على مداخل ومخارج مديرية أمن قنا، كما قامت بتعزبز وجودها من خلال نشر العديد من السيارات المصفحة وتشكيلات وجنود وضباط الأمن المركزي والمجموعات القتالية، وفرضت طوقًا أمنيًا محكمًا على الشوارع المحيطة بمقر المديرية.

 

 

وفى المنيا، شهدت جميع مراكز محافظة المنيا، حالة من الاستنفار والتواجد الأمني المكثف أمام المنشآت الحيوية، فضلاً عن انتشار الكمائن المتحركة والثابتة بالميادين العامة والشوارع الرئيسية والطريق الحيوية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان