رئيس التحرير: عادل صبري 09:48 صباحاً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الداخلية تعلن مقتل مسلحيْن بالقليوبية.. ومركز حقوقي: «قتلا خارج إطار القانون»

الداخلية تعلن مقتل مسلحيْن بالقليوبية.. ومركز حقوقي: «قتلا خارج إطار القانون»

حوادث وقضايا

قوات خاصة من الشرطة المصرية لمواجهة المسلحين

الداخلية تعلن مقتل مسلحيْن بالقليوبية.. ومركز حقوقي: «قتلا خارج إطار القانون»

متابعات 13 أغسطس 2017 18:19

قالت وزارة الداخلية، الأحد، إن "مسلحين" قُتلا في تبادل لإطلاق نار مع قوات أمنية شمال العاصمة القاهرة، فيما شكك مركز حقوقي في تلك الرواية، وطالب النيابة العامة بالتحقيق في الواقعة التي عدها "قتلًا خارج إطار القانون".

وفي بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، أفادت الوزارة بأنه فى إطار جهودها لملاحقة ما وصفته بـ"عناصر الفصائل المتطرفة الهاربة"، وعبر معلومات تلقتها، قررت مداهمة شقة في عقار بمدينة الخصوص التي تتبع محافظة القليوبية.

وأضافت أنه "حال اقتراب القوات من العقار فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها، وتم الرد على مصدرها"، وباقتحام العقار تبين مصرع شخصين، هما "محمد عبدالفتاح دسوقى" و"محمد حسن محمد".

واتهمت القتيلين بأنهما من أعضاء حركة "حسم"، التي تعتبرها السلطات "الجناح المسلح لجماعة الإخوان المسلمين"، وهو ما تنفيه الجماعة.

لكن مركز الشهاب لحقوق الإنسان (مصري غير حكومي) شكك في رواية الداخلية المصرية.

وقال المركز، في بيان عبر حسابها على "فيسبوك": "أعلنت وزارة الداخلية عن قيام قوات الأمن بقتل شابين بدعوى مشاركتهم في أعمال إرهابية وانتمائهم لحركة إرهابية، وكعادة الوزارة قالت إن المتهمين بادروها بإطلاق النيران وماتوا في اشتباك".

وأضاف أنه "يشكك في الرواية الأمنية مع إثبات كذبها في وقائع مشابهة"، مطالبا النيابة العامة بالتحقيق في الواقعة التي اعتبرها "قتلا خارج إطار القانون".

وتشهد مصر هجمات تستهدف مسؤولين أمنيين ومواقع عسكرية وشرطية بين الحين والآخر، وهي العمليات التي ازدادت مؤخرا في أكثر من محافظة وخاصة في شبه جزيرة سيناء؛ ما أسفر عن مقتل وإصابة المئات .

فيما أعلنت الداخلية المصرية، خلال الأشهر الأخيرة، عن عمليات عدة لملاحقة ما تصفه بـ"العناصر الإرهابية" المتورطة في تلك الهجمات أسفرت عن مقتل الكثير من "المسلحين" "في تبادل لإطلاق النار".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان