رئيس التحرير: عادل صبري 06:52 مساءً | الجمعة 23 فبراير 2018 م | 07 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

إصابة 3 جنود في هجوم على حاجز أمني ببورسعيد

إصابة 3 جنود في هجوم على حاجز أمني ببورسعيد

حوادث وقضايا

مسلحين يطلقون النار على الجنود

إصابة 3 جنود في هجوم على حاجز أمني ببورسعيد

الأناضول 03 أكتوبر 2013 04:26

أصيب ثلاثة جنود بالجيش المصري في هجوم بالأسلحة النارية، شنه مجهولون،فجر اليوم الخميس، على حاجز أمني عند منفذ جمركي ببورسعيد، شمال شرقي مصر، بحسب مصادر أمنية.

وقالت المصادر الأمنية إن مسلحين ملثمين يستقلون دراجة بخارية أطلقوا النار على الجنود، الذين كانوا يقفون في حاجز أمني عند منفذ "الجميل" الجمركي، غرب بورسعيد، المدخل الشمالي لقناة السويس، الممر الملاحي العالمي، قبل أن يلوذوا بالفرار.

وأشارت المصادر إلى أنه تم نقل الجنود الثلاثة المصابين إلى مستشفى بورسعيد العسكري لتلقي العلاج اللازم، مشيرة إلى أن دوريات مشتركة من الجيش والشرطة تقوم حاليا بتمشيط محيط موقع الحادث بحثا عن الجناة.

 وكان 3 مصريين، من بينهم شرطيان اثنان، قد أصيبوا يوم السبت الماضي في إطلاق نار من قبل مسلحين ملثمين على أحد المقاهي بمدينة بورسعيد، بحسب مصدر أمني.

وكان الفريق صدقي صبحي رئيس أركان حرب الجيش المصري قد زار بورسعيد ، الأربعاء، حيث اجتمع باللواء سماح قنديل محافظ بورسعيد، واللواء أحمد وصفي، قائد الجيش الثاني الميداني، الذي تنتشر قواته ببورسعيد.

وقالت مصادر مسؤولة بالمحافظة إن "الاجتماع تناول خطة لتأمين المجرى الملاحي لقناة السويس خلال الاحتفال بذكرى 6 أكتوبر/ تشرين الثاني (ذكرى انتصار الجيش المصري على إسرائيل في حرب عام 1973)".

ومنذ إعلان الجيش المصري الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي يوم 3 يوليو/تموز الماضي، تصاعد التوتر الأمني في مصر بصفة عامة، وفي مناطق شمال شرق البلاد خاصة، والتي تضم منطقة سيناء ومحافظات قناة السويس الثلاث (بورسعيد، الإسماعيلية، السويس)، حيث تستهدف أغلب الهجمات عناصر الجيش والشرطة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان