رئيس التحرير: عادل صبري 06:12 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

سلطان للقاضي: كان معايا فلوس أكتر من المثبتة بالحرز.. أين الباقي؟

سلطان للقاضي: كان معايا فلوس أكتر من المثبتة بالحرز.. أين الباقي؟

حوادث وقضايا

جلسة أحداث فض رابعة

بالفيديو|

سلطان للقاضي: كان معايا فلوس أكتر من المثبتة بالحرز.. أين الباقي؟

محمد يحىى 31 مايو 2016 16:27

أخرجت محكمة جنايات القاهرة خلال جلسة اليوم الثلاثاء، من محاكمة المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بفض رابعة، عصام سلطان نائب رئيس حزب الوسط، من القفص الزجاجي، وواجته بالحرز الذي ضبط معه وكان عبارة عن (ظرف أبيض به 16 الف جنيه) ، فيما أكد سلطان أن ما ضبط معه كان أكثر من ذلك متسائلًا: أين الباقي .


وأشار "سلطان" خلال حديثه للمحكمة، أنه قبض عليه يوم 29 يوليو وعملية فض رابعة كانت في 14 أغسطس، قائلًا بنبرهة عالية الصوت: "أنا اتفضيت مش فضيت" ، ورفضت النيابة ممثله في رئيسها محمد سيف، إثبات أي وقائع تعذيب ألمت به في يوم لا يعلمه .


وأضاف سلطان: النيابة رفضت حضور محامٍ معي، ورفضت إخطار نقابة المحامين بالتحقيق، وتم تجريدي من اقل حقوقي وهذا حق.


وطلب "سلطان" من هيئة المحكمة في نهاية حديثه أن يعلم بقرار الإحالة، وأدلة الثبوت، فيما أشارت المحكمة أنه علم بقرار الإحاله ورفض التوقيع. 

 

وكان على رأس المتهمين في القضية، عدد من قيادات جماعة الإخوان، وفي مقدمتهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، وأسامة، نجل الرئيس المعزول محمد مرسي، فيما تشمل قائمة المتهمين كذلك المصور الصحفي محمود شوكان.
 

وأسندت النيابة إلى المتهمين، عدة تهم، من بينها تدبير تجمهر مسلح والاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حاليًا) وقطع الطرق، وتقييد حرية الناس في التنقل، والقتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، والشروع في القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل.
 

كما تضمنت قائمة التهم المسندة إلى المتهمين، ارتكابهم لجرائم احتلال وتخريب المباني والأملاك العامة والخاصة والكابلات الكهربائية بالقوة وتنفيذًا لأغراض إرهابية بقصد الإخلال بالنظام العام وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتكدير السكينة العامة، ومقاومة السلطات العامة، وإرهاب جموع الشعب المصري، وحيازة وإحراز المفرقعات والأسلحة النارية والذخائر التي لا يجوز الترخيص بحيازتها أو إحرازها، والأسلحة البيضاء والأدوات التي تستعمل في الاعتداء على الأشخاص.

 

شاهد الفيديو


 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان