رئيس التحرير: عادل صبري 11:59 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ميار الببلاوي تتهم الإخوان بقطع أصابعها

ميار الببلاوي تتهم الإخوان بقطع أصابعها

حوادث وقضايا

ميار الببلاوي

قالت انها كانت عضوة بالجماعة...

ميار الببلاوي تتهم الإخوان بقطع أصابعها

أ ش أ 19 سبتمبر 2013 12:01

تعرضت الفنانة والإعلامية ميار الببلاوي لهجوم وحشي من قبل أحد البلطجية، أمام منزلها بمنطقة حدائق الأهرام بمحافظة الجيزة، حيث كان يتربص بها كي يصل لغرضه وهو قتلها أو تشويه وجهها هي وابنها حيث انهال عليها بالضرب المبرح وسحلها على الأرض كاد أن ينهي حياتها لولا العناية الإلهية التي أنقذتها من تلك الحادث.

 

وعن سؤالها حول تفاصيل الحادث، قالت الفنانة ميار الببلاوي، في حوار أجرته النشرة الفنية بوكالة أنباء الشرق الأوسط، إنها تعرضت لهذا الهجوم بعد عودتها من السفر من بروكسل حيث كانت تشارك في مؤتمر رابطة العالم الإسلامي وعند عودتها إلى منزلها وكان بصحبتها والدتها وابنها فوجئت بشخص غريب يدعي أنه البواب الجديد للعمارة التي تسكن بها لم تكن تعرفه من قبل، وطلب منها مبلغ 75 جنيهًا دون أن يذكر السبب لطلبهم وعندما سألته عن السبب ولماذا لم يأخذهم من رئيس اتحاد ملاك العمارة تبين أنه لا يعرفه.


وأكدت ميار، أنه من هنا حصلت مشده كلامية وبدأ هو في رمي الشتائم والسباب الشديد، ولم يكتفِ بذلك فانهال عليها بالضرب المبرح وبتدخل ابنها الذي يبلغ من العمر 12 عامًا لإنقاذها قام بضربه بعصا كبيرة على رأسه ففقد الوعي حينها، ثم أخرج من جيبه سلاحًا أبيض وكاد أن يقتله فدافعت ميار عنه فأصيبت بجرح عميق في أيديها وبترت أحد أصابعها.

 

وكشفت ميار، أن هذا الشخص ردد أثناء تعرضها للضرب بكلام خطير حيث قال بالحرف "يا كافرة يا ظالمة، سننتقم من عمك حازم الببلاوي للناس اللي في رابعة، زي ما فعلنا في غيره"، ثم فر هاربًا بعد أن شاهد دماءها واعتقد أنه انتهي من عملية قتلها، ثم قام مجموعة من الحاضرين الذين شاهدوا الوقعة بنقلها إلى إحدى المستشفيات، وتم عمل خياطة لأصابعها ولازالت هناك عمليات أخرى ستجرى خلال أسبوع في ألمانيا لزرع عظام جديدة لأصابعها.

 

وفي ردها حول دور الأمن في كشف ملابسات الحادث، قالت إنها ذهبت بعد ذلك لإبلاغ شرطة قسم الهرم بالواقعة وبمعاينة الشرطة لغرفة البواب المزيف "وجدوا أسلحة بيضاء وسلاح خرطوش محلى الصنع وأسلحة متنوعة وأدوية ترامادول وأختام وأوراق بها أسماء إعلاميين مشهورين وتم تحريزها،.

 

وعن علاقتها بجماعة الإخوان، أوضحت ميار أنها كانت تنتمي لجماعة الإخوان منذ فترة وانشقت بعد حادث رفح الأول، وزعمت أنها تلقت تهديدات صريحة منهم بأنها إذا فتحت فمها سوف تتعرض للقتل، وهذا التهديد زاد بعد أن أصبح عمها حازم الببلاوي رئيسًا للوزراء وكانت التهديدات تتردد بأن عمها هو قاتل أبرياء رابعة العدوية ونظرًا لأن عائلة الببلاوي يوجد بها الكثير من الشخصيات الهامة، ترى ميار أنهم ينتقمون منهم في شخصها، على حد زعمها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان