رئيس التحرير: عادل صبري 02:11 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"فرانس 24": خلية تجسس إيران في السعودية تتصدر اهتمامات صحف الخليج

"فرانس 24": خلية تجسس إيران في السعودية تتصدر اهتمامات صحف الخليج

محمود مهدي 29 فبراير 2016 12:40

ناقشت فضائية "فرانس 24" التقارير الصحفية التي صدرت وتؤكد أن هناك خلية تجسس في المملكة العربية السعودية تعمل لصالح إيران، ومصادر أخرى تتحدث عن وساطات فرنسية لإعادة إحياء الهبة السعودية إلى الجيش اللبناني.

 

 

وكشفت الإعلامية "شادن اللقيس" عن أبرز عناوين صحف العالم ببرنامج "قراءة في الصحف"، حيث قالت صحيفة الشرق الأوسط تحدثت، نقلا عن مصادر تابعة لها، عن خلية تجسس إيرانية في المملكة العربية السعودية بدعم من المرجع الديني علي السيستاني

 

الشرق الأوسط نقلت عن مصادر سعودية أن سفارة إيران في الرياض وقنصليتها في جدة والمندوبية الإيرانية في منظمة التعاون الإسلامي شاركت في عملية التجسس.. وأن الاستخبارات الإيرانية وفرت مبالغ مالية مقطوعة ومرتبات شهرية منتظمة لعناصر الخلية

 

صحيفة الشرق الأوسط تابعت بانتقاد إيران إلى حد اتهامها هي وحزب الله اللبناني بالعمل لخدمة المصالح الروسية.. وذلك في لقاء أجرته مع الأمين العام الأسبق لحزب الله الشيخ صبحي الطفيلي.. الطفيلي رفض ما اعتبره تورطا لحزب الله في سوريا قائلا: "نحن أصبحنا جزءا فاعلا وأساسيا من الفتنة بلا مبرر.. نحن اليوم لسنا أكثر من جنود مرتزقة تقاتل في خدمة السياسة الروسية". وقد حذر الطفيلي من أن يجر سلاح حزب الله لبنان إلى حرب أهلية ومن أن يصبح نقمة عارمة على كل مواطن لبناني.

 

الهجوم على إيران في صحيفة الشرق الأوسط قابله هجوم على المملكة العربية السعودية في صحيفة الأخبار اللبنانية التي حذرت مما وصفته بقطار الجنون السعودي.. معتبرة أن الحكم السعودي وضع نصب عينيه هدفا جديدا في لبنان هو إرهاق "حرب الله" ولو على جثة المصالح الاقتصادية للبنانيين جميعا بمن فيهم القوى السياسية الموالية لنظام آل سعود كرئيس الوزراء الأسبق سعد الحريري. وقد حذرت "الأخبار" من إجراءات عقابية سعودية إضافية بحق اللبنانيين في المجالين السياسي والاقتصادي مؤكدة ازدياد عمليات طرد اللبنانيين من الخليج.

 

بخلاف الأخبار، عكست صحيفة الجمهورية اللبنانية شيئا من التفاؤل فيما يتعلق بالوضع الداخلي اللبناني.. ونقلت عن مصادرها إصرار باريس على إعادة إحياء الهبة السعودية من جديد إلى الجيش اللبناني.. هبة تتضمن سلاحا مصنعا في فرنسا.. وبحسب المصادر.. قدمت فرنسا ضمانات إلى الرياض بألا يصل هذا السلاح لأي طرف آخر وخصوصا حزبَ الله.

 

صحيفة العربي الجديد عكست التوترَ الأخير بين لبنان والمملكة العربية السعودية بعدما رفض وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل التصويت ضد قرار يدين الاعتداء الذي تعرضت له السفارة السعودية في طهران.. وقد اختارت هذا الرسم الكاريكاتوري..رسم يَظهر فيه لبنان خارجا من المنطقة العربية ومتجها نحو إيران.

 

من لبنان ننتقل إلى جارته سوريا والاتزام الهش باتفاق وقف إطلاق النار. اتفاق اعتبرت صحيفة الغارديان البريطانية أنه ليس وليد تبدل مشاعر اللاعبين الأساسيين بالصراع السوري تجاه بعضهم البعض.. فهو اتفاق يخدم مصالح جميع تلك الأطراف.. الغارديان ترى أن تعقيد الوضع في سوريا وخطورته يحتمان على الأطراف المتنازعة التعاونَ فيما بينها.. فروسيا التي دعمت النظام السوري..ترغب بالتوصل إلى الأمن في سوريا.. نظرا لأن الأخيرة تعد حليفة وزبونة قوية لموسكو.. أما الولايات المتحدة وفي ظل حملتها ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.. تسعى إلى تبني الموقف الروسي بطريقة تسمح بحماية المصالح الأميركية والأوروبية في البلاد.

 

ننتقل الآن إلى الشؤون الفرنسية والجدل الحاد الذي أثاره مشروع إصلاح قانون العمل الذي تقدمت به وزيرة العمل مريم الخمري..صحيفة ليبيراسيون الفرنسية اليسارية استخدمت رمزا فيسبوكيا لتعرب عن رفضها لهذا المشروع.. رمز يتضمن يدا بإبهام متجه نحو الأسفل.. فقد ذكرت ليبيراسيون بأن هناك سبعمئة وخمسين ألف شخص وقعوا عبر الفيسبوك على عريضة ضد المشروع.. ما وصفته بالصفعة الكبيرة..

ليبيراسيون لم تخف بأن هذه العريضة لن تغير شيئا.. لكنها ترى أنها تعبير عن مدى نشاط المستخدمين لمواقع التواصل الاجتماعي.. ليكونوا قوة ضاغطة على الحكومة..

 

صحيفة لوفيغارو الفرنسية اليمينية.. اعتبرت أن آلاف التواقيع التي تم جمعها على الفيسبوك تزعزع موقع رئيس الحكومة الفرنسي مانيويل فالس.. وخصوصا في وقت تتراجع فيه شعبيته.. ويتضاعف غضب المزارعين من الحكومة مع انخفاض أسعار منتجاتهم.. هذا عدا عن انقسام حزبه.. الحزب الاشتراكي حول مشروع إصلاح قانون العمل..

 

ودائما في لوفيغارو، التي اعتبرت أن الانتخابات البرلمانية في إيران تكرس الثقة برئيس البلاد حسن روحاني على الرغم من أن الغالبية ما زالت بيد المحافظين.. لكن فوز الرئيس الأسبق هاشمي رفسنجاني بالموقع الأول لمجلس الخبراء في طهران.. قد يمكنه من الفوز برئاسة المجلس.. ما قد يفسح المجال أمامه لفرض آلية جديدة لتعيين المرشد الأعلى للثورة الإيرانية.

 

وفي الختام، حفل توزيع جوائز الأوسكار في الولايات المتحدة الأميركية، ومقال تحت عنوان" مهزلة الأوسكار".. وجهت من خلاله صحيفة ذا وال ستريت جورنال الأميركية انتقادا لاذعا إلى الحفل مذكرة في البداية بتضاؤل عدد مشاهديه.. فهو برأيها فقد بهجته هذه السنة لعدم ترشيحه لأي شخص أسود لأي جائزة.. فحفل توزيع الجوائز لا يعد مهزلة لسوء القيمين عليه فحسب بل لأنه لم يعد يحظى بأي اهتمام شعبي بعدما فقد ثقة فئة كبيرة من الناس كما ترى الصحيفة.

شاهد الفيديو

 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان