رئيس التحرير: عادل صبري 10:11 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

رئيس «إيجاس» السابق: لا علاقة لثورة 25 يناير بأزمة الطاقة

رئيس «إيجاس» السابق: لا علاقة لثورة 25 يناير بأزمة الطاقة

توك شو

محمد شعيب، الرئيس الأسبق لشركة «ايجاس»، والخبير فى قطاع الطاقة

رئيس «إيجاس» السابق: لا علاقة لثورة 25 يناير بأزمة الطاقة

مصطفى محمود 26 ديسمبر 2015 10:49

قال محمد شعيب، الرئيس الأسبق لشركة «ايجاس»، والخبير فى قطاع الطاقة، إن مشكلة نقص الطاقة بدأت فى الظهور في مصر  منذ عام 2011، وليس لهذه الأزمة علاقة بثورة 25 يناير.

 

وأوضح ، بحسب صحيفة الشروق،  أن إنتاج مصر من البترول كان يوازى استهلاك السوق المحلية من الطاقة حتى عام 2000، وبدأ الطلب بعدها  على الطاقة يتجاوز الإنتاج لنتحول إلى دولة مستوردة للمواد البترولية بشكل كبير.

 

وأشار إلى أن توفير السيولة الدولارية سيكون المحدد الأساسى لحجم أزمة الطاقة خلال الفترة القادمة، لافتا  إلى أن إنتاج مصر حاليا من الطاقة الأولية والتى تتمثل فى المواد البترولية والغاز الطبيعى لا يكفى الاستهلاك المحلى.

 

وتوقع الرئيس الأسبق لشركة «ايجاس» أن تفوق احتياجات مصر من الغاز الطبيعى الانتاج «بشكل كبير» على حد تعبيره، وأن تصل احتياجات مصر من الوقود السائل ــ دون احتساب احتياجات قطاع الكهرباء ــ إلى نحو 37 ألف طن من السولار و12ألف طن من البوتاجاز وما يتراوح بين 17 إلى 18 ألف طن من البنزين يوميا.

 

 وتابع : «نستورد نحو 60% من استهلاك السوق المحلية من البوتاجاز، ونحو 45% من السولار، و25% من البنزين»، وفقا لشعيب، مضيفا أنه من المتوقع أن تصل احتياجات الكهرباء خلال فترة الصيف القادم إلى ما يزيد عن 150 مليون متر مكعب مكافئ يوميا من الغاز والمازوت.

 


وطالب شعيب بوضع استراتيجية لموارد واستخدامات الطاقة حتى عام 2030، وعرضها على الشعب ليشاركوا فى القرار، وأضاف أن الاستراتيجية ستحدد مزيج الطاقة الذى تعتزم مصر استخدامه خلال السنوات القادمة، وكذلك يقدم للمستثمرين سعرا للطاقة التى سيحتاجونها مستقبلا فى صناعاتهم.

 

 

اقرأ أيضاً

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان