رئيس التحرير: عادل صبري 09:23 صباحاً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

يسري فودة عن غير الأكفاء في صدارة الإعلام: ما البديل؟

يسري فودة عن غير الأكفاء في صدارة الإعلام: ما البديل؟

توك شو

يسري فودة

يسري فودة عن غير الأكفاء في صدارة الإعلام: ما البديل؟

سعد الشطانوفي 05 أكتوبر 2015 14:43

هاجم الإعلامي يسري فودة ما وصفه بالدفع بأسوأ من فى مصر فى شتى المجالات إلى صدارة المشهد، متسائلا: ما البديل؟

 

وفي مقال له اليوم بعنوان "طيب.. وما البديل"؟ نشر في صحيفة "الشروق"، أشار إلى أن "كاميرا مصرية أُرسلت إلى مخيم للاجئين السوريين فى لبنان لم يكن لها من هدف سوى محاولة إرهاب الشعب المصرى نحو قبول واقع الأمر فى بلاده كما هو دون أدنى اعتراض من أى شكل أو نوع، وإلا صار هو أيضا «عبرة» لمن لا يعتبر. هذه رسالة تتكرر فى «الإعلام» المصرى لفترة طويلة بتجليات مختلفة نحو هدف «استراتيجى»، على حد قوله.

 

وأضاف أنه "فى الطريق إلى هذا وقعت الكارثة وانتفت المحاسبة، وشُرشح الشعب السورى كله باسم الشعب المصرى كله، وأُهين وطنان وشعبان وأمة، وديس فى جهل وعمى على قيم إنسانية كبرى".

 

وتساءل: "لماذا يريد أن يعود بنا البعض إلى ما هو أسوأ من عهد مبارك؟ لماذا لا نزال نعتقد أن «الإعلام» يستطيع أن ينفى واقعا موجودا وأن يخلق واقعا لا وجود له؟ أين تقبع الحكمة تماما فى الدفع بأسوأ من فى مصر فى شتى المجالات إلى صدارة المشهد، بينما يُكبت أفضل من فيها ويُجبرون على البقاء خارج السياق؟ هل صار الفساد حقا أقوى من النظام"؟

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان