رئيس التحرير: عادل صبري 11:43 صباحاً | الثلاثاء 14 أغسطس 2018 م | 02 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

انقطاع الكهرباء..ظلام في الليل والنهار

انقطاع الكهرباء..ظلام في الليل والنهار

توك شو

انقطاع الكهرباء

انقطاع الكهرباء..ظلام في الليل والنهار

أحمد علاء 04 سبتمبر 2014 17:24
ساعات وُصفت بـ "الكارثية"، هكذا قضت محافظات مصر المختلفة صباحها منذ الساعة السادسة، عقب عطل فني قيل إنه مفاجئ، أصاب شبكات الكهرباء، ما أسفر عن انقطاع التيار الكهربائي ليعم الظلام في ساعات النهار.
 
لتتواصل الأزمة مع حلول ساعات الليل لتظهر الكثير من المناطق في القاهرة مظلمة، وفي المنطقة الواحدة تجد هناك عمارات مضيئة وأخرى مظلمة.
 
 
التقديرات الأولية تشير إلى خسائر واسعة بكافة القطاعات، في وقتٍ تعتبر فيه تقارير وتحليلات داخلية وخارجية أن الاقتصاد لا يتحمل من الأساس الدخول في أزمات جديدة.
 
 
فكافة مصانع الجمهورية توقف إمدادها بالكهرباء، ما أثر بشكل سلبي على إنتاجها، وسط جهود لحصر الخسائر، لا سيما أن مصانع مدينة السادس من أكتوبر وصلت خسائرها لنحو 70 مليون جنيه، بينما تحدث خبير مصرفي، عن أن الخسائر الإجمالية تصل إلى 12 مليار جنيه.
 
قطاع مياه الشرب والصرف الصحي لم يكن أسعد حالاً، فتوقفت محطات المياه في القاهرة ومحافظات الجمهورية، خاصةً أن كافة المحطات تعتمد على الكهرباء في التوليد وتغذية المنازل.
 
المسؤولون في القطاع حاولوا حل الأزمة باستخدام المولدات البديلة، التي تعمل على ضخ 50% من إنتاج المياه، في الوقت الذي انقطعت فيه الكهرباء عن 25 شركة مياه في 26 محافظة.
 
 
المخابز أغلقت أبوابها أمام المواطنين، حيث وصل عدد المخابز التي توقفت فيها الخدمة إلى نحو 25 ألف مخبز، ما ضاعف الأزمة، وأدى لحالة من الغضب الواسع بين المواطنين.
 
 
قطاع الاتصالات يبدو أنه الأكثر حظًا، حيث لم يتأثر كثيرًا بانقطاع التيار الكهربائي، لا سيما أن عدد المحطات الخارجة عن الخدمة قدِّرت بـ 15%، غير أن هشام العلايلي، الرئيس التنفيذي للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، أوضح أنه لا يمكن استخدام محطات الطاقة الشمسية في قطاع الاتصالات في مواقع كثيرة.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان